روابط للدخول

صحيفة ئاسو: الشهرستاني ابعد عن النفط بضغط من التحالف الكردستاني


تصدرت اهتمامات الصحف الكردية انباء تشكيل الحكومة العراقية الجديدة. فقد كتبت صحيفة هولير اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق ان ائتلاف الكتل الكردستانية حصل على سبع وزارات بينها وزارة سيادية وثلاث وزارات خدمية وثلاث وزارات دولة.

ونقلت الصحيفة عن النائبة ئالا طالباني ان التشكيلة الوزارية لم تتضمن اي امرأة وان النساء همشن بشكل واضح وهو ما اعتبرته مخالفة صريحة للمواد الدستور العراقي.

واشارت الصحيفة ان النساء في البرلمان طلبن منح وزارة الدولة لشؤون المرأة لرجل وهو ما حصل حيث اسندت تلك الحقيبة وكالة الى وزير الخارجية هوشيار زيباري.


وفي هذا الاطار نقلت صحيفة دستور الاسبوعية المستقلة عن نائب من الاتحاد الوطني الكردستاني برهان محمد فرج قوله ان الوزارات السبع التي اعطيت للتحالف الكردستاني هي حصة كل الكتل المشاركة فيه.

واضاف فرج ان مسعود بارزاني اكد ان الائتلاف الكردستاني لا يمنح وزارة لاحد خارج الائتلاف وان حركة التغيير قد اجرت مفاوضات مستقلة من اجل الحصول على حقائب وزارية من خارج حصة الائتلاف.

اما صحيفة ئاسو اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان فقد تناولت موضوع استبعاد وزير النفط السابق حسين الشهرستاني من التشكيلة الوزارية وقالت انها جاءت بضغط من الائتلاف الكردستاني بسبب علاقة الشهرستاني السيئة بالكرد.

وقال محللون سياسيون ان الكرد اتبعوا تجاه الشهرستاني سياسة النفس الطويل وهي نفس السياسة التي اتبعوها مع رئيس الوزراء الاسبق ابراهيم الجعفري ورئيس مجلس النواب الاسبق محمود المشهداني.

وكتبت ئاسو في خبر اخر ان من المقرر ان يقام مهرجان (افضل الشباب لهذا العام) في اربيل وهو مهرجان يمنح جوائز تقديرية لعدد من الشباب في الاقليم من المبدعين واصحاب المواهب الخاصة في 10 مجالات مختلفة.

ونقلت الصحيفة عن وزير الثقافة في حكومة الاقليم كاوه محمود ان المهرجان يقام سنويا وهو الثالث هذا العام وسيكرم عدد من المبدعين من شباب الاقليم.

ونسبت صحيفة هاولاتي الاسبوعية المستقلة الى مسؤول الاعلام في حزب العمال الكردستاني ان طائرات تركية تراقب سلسة جبال قنديل وزاكروس والزاب في الحدود التركية العراقية.

واضاف المسؤول ان هذه الطائرات التركية بدون طيار وهي تقلع من القاعدة الجوية في منطقة ديار بكر . وقال جبار ياور الامين العام لوزراة البيشمركة للصحيفة ان حكومة الاقليم لا تستطيع عمل شيء بخصوص هذه الطائرات التي تأتي للمراقبة لان حكومة الاقليم ليست في حالة حرب مع تركيا التي هي في حالة حرب مع قوات حزب العمال الكردستاني وانها تستخدم كل قوتها للدفاع عن نفسها.
XS
SM
MD
LG