روابط للدخول

كربلاء: جهود لالغاء او توحيد بعض الاعراف العشارية


ناقشت السلطات المحلية في محافظة كربلاء مع شيوخ العشائر فيها إمكانية إلغاء أو توحيد بعض التقاليد والممارسات العشائرية.

واوضح مدير مكتب شؤون العشائر النقيب الحقوقي سلمان الحسناوي في حديثه لإذاعة العراق الحر إن "الهدف من اللقاء بشيوخ العشائر هو ايجاد سانية عرفية
جديدة فيما يتعلق بتوحيد الفصول العشائرية، والنظر بإلغاء الولائم التي
تقام خلال مجالس الفاتحة التي تقام على أرواح موتى أبناء العشائر"، معتبرا
ذلك أمرا مرهقا لذوي المتوفين من الناحية المادية، كما اعرب عن الامل في إقناع العشائر بتوجيه ابنائها بعدم اطلاق العيارات النارية خلال المناسبات المختلفة.

ويبدو أن وجهة النظر هذه تقترب من رغبة معظم شيوخ عشائر كربلاء، كما اشار رئيس مجلس عشائر كربلاء الشيخ يحيى الكعبي، ألذي أيد تقليل الفصل العشائري
وتوحيده كما ايد فكرة إلغاء المآدب التي تقام في مجالس الفاتحة.

ولكن إلى اي حد يمكن القول بأن هذه المساعي ستنجح وهل يملك رؤساء وشيوخ العشائر سلطة فعلية على افراد العشيرة تمكنهم من تطبيق ما اتفق عليه، سؤال يجيب عليه الكاتب الصحفي سلام البناي قائلا "أن للعشيرة آليات تمكنها من التخلص مما ترغب التخلص منه من الأعراف".

يشار إلى أن المجتمعين في مؤتمر مناقشة بعض الأعراف العشائرية اتفقوا على
مواصلة النقاشات والجهود لاحقا للخروج باتفاقات وصيغ تكون مقبولة من
الجميع وبما يسهل عملية تطبيقها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG