روابط للدخول

أمانة بغداد تعلن عام 2011 سنة لنظافة العاصمة


تعيش بغداد حالة من الاستنفار ولكن ليس امنيا كما جرت العادة، وانما للاجهزة الخدمية استعدادا لتطبيق خطة الامانة الجديدة بجعل العام المقبل 2011 عاما للنظافة، مدفوعة بعدة عوامل، منها الاستعداد لاستقبال مؤتمر القمة العربي في اذار، وعدد من المناسبات والمهرجانات الفنية والثقافية الدولية، فضلا عن الرغبة بتجاوز صورة انعدام الخدمات العامة، التي شاعت عن العاصمة العراقية خلال السنوات الماضية لاسباب عديدة ومتداخلة.

مدير الاعلام في امانة بغداد صباح سامي اشار الى تعاقد الامانة مع احدى الشركات التركية في اطار جهودها لاحداث نقلة نوعية بمستوى النظام في العاصمة.

واضاف صباح سامي في تصريحه لاذاعة العراق الحر انه سيتم البدء في تطبيق الخطة الجديدة في ثلاث مناطق حيوية من بغداد هي الكرخ والرصافة والكرادة على ان تعمم التجربة على بقية المناطق في حال نجاحها.

وبالتزامن مع خطة عام النظافة ستقوم الامانة بحملة لازالة التجاوزات على الارصفة والشوارع، التي كانت احد اهم اسباب تراجع مستوى النظافة في بغداد.

وتعاني امانة بغداد من ضغط الاجراءات الامنية لاسيما السيطرات المنتشرة في جميع الشوارع العامة والفرعية على ملاكاتها الخدمية.

ويقول رئيس تحرير صحيفة صوت بغداد عادل العرداوي ان هذه الاجراءات كانت من اهم اسباب تراجع مستوى النظافة في بغداد، مشيرا الى ان نجاح خطة الامانة الجديدة مقترن بتحسن الوضع الامني وتعاون الاجهزة الامنية مع اجهزة الامانة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG