روابط للدخول

النازحون العراقيون داخليا أزمة تبحث عن حل


النجف:مخيم للنازحين

النجف:مخيم للنازحين

نبهت المفوضية العليا لشؤون اللاجئين إلى خطورة الأوضاع التي يعيشها النازحون العراقيين داخليا، لاسيما الأطفال وكبار السن، إذ أنهم يعيشون في أماكن صالحة للسكن، ولا يحصلون على الخدمات الضرروية الكافية، ولا تتوفر لهم فرص عمل أو اندماج كافية.

جاء هذه التحذير على لسان ممثل المفوضية المقيم في العراق دانييل اندريس الذي لاحظ أن النازحين العراقيين داخليا يمثلون اكبر مجموعة نازحة في العالم، إذ يربو عددهم على مليون ونصف المليون شخص.

مديرة الإعلام الإقليمي للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين وفاء عمر أشارت في حديثها لإذاعة العراق الحر إلى الظروف الصعبة التي يعيشها النازحون والمرحلون العراقيون داخليا وقالت إنهم يمثلون اكبر مجموعة نزوح في العالم.

ولاحظت المسؤولة الاقليمية أن اكبر عمليات نزوح بدأت في عام 2006 ، وأوضحت أن 500 ألف نازح داخلي وخارجي فقط عادوا إلى أماكن سكناهم الأصلية.

ونبهت وفاء عمر إلى أن المشكلة ما تزال مستمرة وأن ظروف النازحين تزداد سوءا يوما بعد يوم لاسيما الأطفال وكبار السن ودعت إلى بذل جهود على مستوى عالمي لحل هذه الأزمة.

المزيد في الملف الصوتي الذي ساهم فيه مراسل اذاعة العراق الحر في بغداد محمد كريم.
XS
SM
MD
LG