روابط للدخول

أدباء عراقيون يدعون الى عقد مؤتمر للرواية في كردستان العراق


ودع الأدباء العراقيون ملتقى القاهرة الدولي الخامس للإبداع الروائي العربي بكثير من الأسى بسبب المشاركة الهزيلة للرواية العراقية في أعمال الملتقى، منتقدين عدم اهتمام وزارة الثقافة العراقية بالابداع الادبي، داعين المجلس الأعلى للثقافة المصري إلى إقامة مؤتمر للرواية داخل العراق.

وقال الناقد العراقي ياسين النصير انه يتطلع إلى "قيام المعنيين في المجلس الأعلى للثقافة في الملتقيات المقبلة بدعوة المزيد من الأدباء العراقيين للمشاركة"، منتقدا وزارة الثقافة العراقية لعدم اهتمامها بالثقافة العراقية، داعيا المجلس الأعلى للثقافة في مصر إلى عقد ندوة أو مؤتمر عن الأدب العراقي اما في أربيل أو السلمانية".

وأشار الناقد العراقي إلى "أهمية الملتقى والأبحاث التي قدمت خلاله من جانب النقاد والروائيين العرب لجهة تقصي النقص وجذور المشكلات التي تواجه كتابة الرواية العربية".


وكان الناقد ياسين النصير قدم خلال ملتقى القاهرة الدولي الخامس للإبداع الروائي العربي بحثاى حمل عنوان "الرواية وثقافة الصورة" يعالج قضية جديدة في النقد الروائي تعتمد على العلاقة بين الفنون الزمانية "الشعر والرواية والمسرح"، والفنون المكانية "الرسم والعمارة والتصوير الفوتوغرافي"، مستخلصا ان الفضاء "هو مستقبل الثقافة العربية والعنصر الأهم في الحياة الثقافية".

وفي سياق متصل، أشادت الروائية الأردنية ليلى الأطرش بالملتقى، وقالت "لا أحد يستطيع تنظيم مثل هذا الملتقى غير مصر"، مشيرة إلى "مشاركة نحو 200 كاتب وناقد من مختلف أنحاء العالم العربي في الملتقى إضافة إلى حضور ثقافي واعلامي كثيف".

المزيد في الملف الصوتي
XS
SM
MD
LG