روابط للدخول

تحركات لالغاء قرارات الاجتثاث بحق قادة من العراقية


في الوقت الذي لايزال فيه ملف الغاء قرارات هيئة المسالة والعدالة باجتثاث عدد من قادة القائمة العراقية يرواح في مكانه، ولم تتخذ اي خطوة حتى الان لالغاء تلك القرارات عن المشمولين بها، في هذا الوقت كشف النائب عن ائتلاف الكتل الكردستانية اسامة جميل عن حصول اتفاق مبدئي بين القوى السياسية للخروج بصيغة قانونية، لالغاء قرارات الاجتثاث تلك وذلك باصدار عفو رئاسي عن المشمولين بالاجتثاث بناء على طلب مقدم من مجلس الوزراء العراقي.

واوضح اسامة جميل في حديثه لاذاعة العراق الحر امكانية اصدار قرار العفو خلال فترة حكم الحكومة العراقية الحالية، الا انه توقع ان يتم حسم ملف المشمولين بقرارات هيئة المسائلة والعدالة بعد تشكيل الحكومة العراقية الجديدة.

واشار تقارير الى ان الكتل السياسية توصلت الى اتفاق بخصوص الغاء قرار اجتثاث اربعة من قياديي القائمة العراقية هم: صالح المطلك، وظافر العاني، وراسم العوادي، وجمال الكربولي، وذلك ضمن مبادرة رئيس اقليم كردستان العراق مسعود البارازاني.

وفي هذا الاطار أكد القيادي في القائمة العراقية حامد المطلك وجود صيغة اخرى الى جانب مسالة اصدار العفو الرئاسي، تتمثل في رفع الاجتثاث عن المشمولين به من خلال مجلس النواب، مشيرا الى ان الصيغة الثانية ربما تكون هي الارجح بعد ان تتفق عليها الكتل النيابية.

ورغم تاكيد المطلك ان مسالة رفع الاجتثاث عن بعض قادة القائمة العراقية تسير دون اية معوقات، الا انه المح الى ان اي تلكؤ في هذا الموضوع من قبل الاطراف السياسية الاخرى قد تكون له انعكاسات سلبية على الاتفاقات المبرمة فيما بينها وبالتالي قد تؤثر، حسب رأية، حتى على عملية تشكيل الحكومة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG