روابط للدخول

مراقبون: محاولة للانقلاب على الاتحاد العام للادباء العراقيين


اعلنت شخصيات ادبية وفكرية واعلامية وقانونية تطلق على نفسها "جماعة التغيير" عن نيتها تأسيس اتحاد لادباء بغداد، مبررة تحركها بانه يأتي تعبيرا عن رفضهم لمواقف كثيرة للاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق، متهمين الاتحاد بالوقوع تحت تأثير الامزجة والمصالح الشخصية والسياسية.

وقال الرئيس المرتقب لاتحاد ادباء بغداد نوفل ابو رغيف ان الدافع لاتخاذ هذا الموقف يأتي ردا على "الاعتراض غير المبرر" حسب تعبيره، للاتحاد العام للادباء على قرار مجلس محافظة بغداد باغلاق النوادي الليلية والملاهي والمراقص ومحال بيع الخمورغير المرخصة" حسب وصف ابورغيف.

ووصف مراقبون الاعلان المفاجيء عن نية تشكيل اتحاد لادباء بغداد، بانه "محاولة مبيتة للانقلاب على الاتحاد العام للادباء والكتاب في العراق، لاجباره على التراجع عن قراراته، وتشتيت المؤسسات الثقافية، وجعلها تحت تاثير المواقف السياسية والافكار الدينية".

المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG