روابط للدخول

صحيفة عربية: نجل طارق عزيز يقول ان الخير لا يأتي من داخل العراق


محاور عديدة متعلقة بالشأن العراقي كانت في متناول الصحافة العربية، ومنها ما كشفته وثائق ويكيليكس من قلق الإدارة الأمريكية من التصرفات التي رافقت إعدام الرئيس العراقي السابق صدام حسين في عام2006 . اضافة الى لقاء رئيس مجلس النواب أسامة النجيفي في النجف بالمرجع الشيعي الأعلى آية الله علي السيستاني.
وتابعت الصحف العربية ايضاً خبر وفاة احد افراد العائلة الحاكمة في قطر بحادث سير خلال رحلة صيد في محافظة الانبار عصر الاحد، وبحسب ما اعلن عنه مسؤول الاعلام في شرطة الانبار الرائد رحيم الدليمي.

من جهة آخرى نقلت صحيفة "السفير" اللبنانية عن نجل نائب رئيس الحكومة العراقية الأسبق طارق عزيز، قوله أن العائلة تعوّل على الدعم الخارجي للإفراج عن والده، لأن الخير لا يأتي من داخل العراق، بحسب وصفه. وتحدث زياد طارق عزيز للصحيفة على هامش مؤتمر عقد في نقابة الصحافة في بيروت لإطلاق حملة دعم للتضامن مع قضية المعتقلين في السجون العراقية، وقال زياد: إن حكم الإعدام الصادر بحق والده لا يزال يلقى استنكارات واسعة على الصعيد العالمي. رابطاً ذلك الحكم بما يجري في العراق من محاولات لتهجير المسيحيين أو حتى دفعهم للتخلّي عن دينهم.

فيما نشرت صحيفة "القبس" الكويتية في الاطار نفسه ان قائمة الرافدين المسيحية اعتبرت أن الدعوات التي تطالب بالرأفة بطارق عزيز جارحة لمشاعر العراقيين من ضحايا النظام السابق وغير مرحب بها، داعية في الوقت نفسه إلى احترام استقلالية القضاء وعدم التدخل فيه.

وتشير صحيفة "الشرق الاوسط" الى استطلاع رأي قام به المعهد الجمهوري الدولي، كشف أن 56% من العراقيين يرون الحكومة العراقية في حالة عدم مشاركة علاوي غير شرعية، بينما يعتقد 31% أنها ستكون شرعية أو شبه شرعية. وتكتب الشرق الاوسط بان علاوي بات رمزاً للتغيير قبيل الانتخابات البرلمانية التي أجريت العام الحالي، من قبل العرب الذين شعروا بتهميشهم في العملية السياسية، والعلمانيين العراقيين. لكن علاوي في الوقت نفسه أصبح من دون قصد رمزا لعودة حزب البعث المحظور.
XS
SM
MD
LG