روابط للدخول

سبل مكافحة الآفات الزراعية في مؤتمر بجامعة الموصل


الحشرات والافات الزراعية ساعدت على انتشار الآفات الزراعية بشكل لافت في الحقول والاراضي الزراعية بمحافظة نينوى.

باحثون زراعيون حذروا خلال مؤتمر عقدته كلية الزراعة والغابات بجامعة الموصل حمل عنوان (وقاية النبات) حذروا من خطورة مثل هذا الوضع على الانتاج الزراعي لافتين الى ضرورة قيام الجهات المعنية بمكافحة الآفات الزراعية والقضاء عليها.
وقال رئيس قسم وقاية النبات في الكلية الدكتور نبيل عزيز قاسم "هناك مشكلات زراعية يعاني منها القطاع الزراعي العراقي ومنها الامراض النباتية والحشرات الاقتنصادية،

والادغال وهي تؤدي الى خفض الانتاج الزراعي، وهناك 40 بحثا علميا طرحت خلال المؤتمر الذي شارك فيه باحثون من عدد من المحافظات وذلك لمعالجة هذه المشكلات على ارض الواقع" .

واشار الباحث الزراعي في جامعة الموصل محمد فتحي الى ان "المبيدات الحشرية احدى الوسائل الفعالة لمكافحة الحشرات الزراعية ومنها محصول الحنطة والشعير خاصة اذا رشت ضمن اوقات وطرق محددة، وللاسف هناك انتشار كبير لهذه الحشرات في حقول محافظة نينوى بسبب الجفاف وقلة الاهتمام والدعم اللازم" .

الى ذلك طالب فلاحون ومزارعون في نينوى بدعم يساعدهم على مكافحة الافات التي تفتك بمزروعاتهم. ودعا احدهم الجهات المعنية بالزراعة في نينوى الى تقديم الدعم اللازم من اجل وقاية المزروعات، ومن ذلك توفير الاسمدة والمبيدات الزراعية والمواد الاحتياطية للاليات الزراعية فضلا عن تسديد مستحقاتنا المالية المتاخرة .
وللدوائر الحكومية الخدمية دورها في مكافحة الافات الزراعية ومنها بلدية الموصل، كما تحدث المسؤول في البلدية صديق بشير السلمان قائلا: "تقوم بلدية الموصل وبالتعاون مع الدوائر المعنية الاخرى ومنها جامعة الموصل بانشطة كبيرة من اجل القضاء على الافات الزراعية وخاصة انتشار البردي والقصب ونبات البياض الدقيقي والمن وغيرها من الامراض النباتية التي تؤثر على المساحات الخضراء في محافظة نينوى".

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG