روابط للدخول

صحيفة كردية: نقاط تفتيش لفحص البضائع الداخلة الى الاقليم


صحيفة هاولاتي الاسبوعية المستقلة كتبت ان الحزبين الحاكمين الاتحاد الوطني والديمقراطي الكردستاني لن يحصلا على اية حقائب وزارية بحسب برنامج النقاط الذي سيتبع في توزيع المناصب والحقائب الوزارية في الحكومة الجديدة وبعد حصولهما على مناصب رئيس الجمهورية ونائبي رئيسي البرلمان ومجلس الوزراء.

واضافت الصحيفة ان هذا النظام سيفضي الى حصول حركة التغيير على وزارتين بينما ستحصل الجماعة الاسلامية والاتحاد الاسلامي الكردستاني على وزارة لكل منهما. واشارت الصحيفة ان الحزب الديمقراطي يفكر في التخلي عن منصب نائب رئيس البرلمان ليحصل بنقاطه على وزارة سيادية ووزارة خدمية، فيما تشير مصادر الى ان الاطراف التي حصلت على المناصب السيادية الثلاث تسعى الى اخراج هذه المناصب من نصاب النقاط.


(كنيسة الامس واحزاب اليوم) هو عنوان مقال للكاتب سواره صباح نشرته هاولاتي قارن فيه بين احزاب اليوم وبين الدور الذي لعبته الكنيسة في الغرب قبل عصر النهضة من خلال قمع الحريات والتدخل في كل مرافق الحياة السياسية والثقافية والاقتصادية ومنع الفلاسفة والمفكرين من نقد الحالة القائمة او الاتيان بجديد .

ويضع الكاتب قيادات واعضاء المكاتب السياسية للاحزاب ومصالحهم في البقاء في السلطة والاستحواذ عليها مقابل رجال الكنيسة في العصور الاوربية الوسطى . وختم الكاتب ان هذه الاحزاب تسعى الى تقديس اسمائها وتقديس قياداتها لاجل ان يتحول الحزب والقائد الى موضع الثقة وان لا يكون هناك من يحاسبه على ما حصل عليه من ثروات المجتمع


صحيفة رومال الاسبوعية المستقلة كتبت ان اقرار مشاريع القوانين في البرلمان الكردستاني يسير بشكل بطيء ولا يتناسب مع حاجات المواطنين الماسة الى قوانين تنظم العديد من الجوانب الحياتية في المجتمع، وهو ما دعا كتل المعارضة الى تنبيه رئاسة البرلمان الى ضرورة ان يجري تنظيم برنامج عمل الجلسات وايلاء اولوية لمشاريع القوانين من خلال اجتماع هذه الرئاسة مسبقا مع رؤساء الكتل النيابية والتشاور بخصوصها.


تناولت صحيفة ئاسو اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان رفع الكمارك عن البضائع الداخلة الى الاقليم من بقية مناطق العراق واقامة سيطرات تفتيش متخصصة لتفتيش وفحص هذه المواد . ونقلت الصحيفة عن عطا احمد مدير كمارك السليمانية قوله ان اقامة هذه السيطرات بكامل معداتها جاءت تنفيذا لقرار حكومة الاقليم بالسيطرة النوعية على البضائع الداخلة الى الاقليم من بقية مناطق العراق بالتعاون مع الجهات المختصة، مضيفا ان الكمارك لن تفرض على هذه البضائع مما سيفر بضائع آمنة ورخيصة لمواطني الاقليم.
XS
SM
MD
LG