روابط للدخول

نغم البيات, ليس فقط من الفصول الأساسية للمقامات العراقية، بل هو من الأنغام الشائعة في الغناء العربي ايضا في بعض دول البحر المتوسط.

وكان موسيقار الأجيال المرحوم محمد عبد الوهاب من المعجبين الأوائل بهذا النغم الأصيل، الذي أدى به قصيدة "يا جارة الوادي" .

كما نعود في هذه الحلقة الى الألحان العراقية النادرة, ونختار هذه المرة بستة "يم ألعباية حلوه عباتج...يا سمره هوايه زينه صفاتج"، التي الفها الشاعر المعروف عبد الكريم العلاف، الذي أحب العراق وعاش فيه. وسرعان ما لاقت هذه البستة رواجا منقطع النظير، ليس في العراق فحسب، بل وفي سائر البلاد العربية. وبقيت على رأس الأغاني الشائعة لسنوات.

وأختار العلاف المغنية الشابة السمراء سهام رفقي لتؤدي البستة وهي الأخرى أحبت العراق ايضا وعاشت في بغداد ردحا من الزمن. وقد شاعت صورة سهام رفقي، وهي تلبس ألعباية، بعد ان نشرتها مطبوعات عربية عديدة كما ظهرت على غلاف اسطوانة اغاني سهام رفقي.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG