روابط للدخول

الصباح العراقية: لاجئون عراقيون في استراليا يواصلون اضرابهم عن الطعام


اشارت صحف بغداد الى خبر نجاة جميع المسافرين في حادث خروج قطار البصرة ـ بغداد عن مساره وانقلاب ثلاث عربات فيه. فيما عرضت جريدة الصباح اضافة لما سبق ان سكك حديد المنطقة الجنوبية قد اجملت ايراداتها للاشهر الثلاثة الماضية بمبلغ يقترب من ملياري دينار.

ونبقى مع الصباح لنقرأ فيها ان أكثر من 300 لاجئ عراقي واصلوا في أستراليا اضرابهم عن الطعام احتجاجاً على احتجازهم في جزيرة نائية وسط المحيط من دون تلبية مطالبهم بقبول لجوئهم إلى أستراليا أو إعادتهم للعراق. ووجه اللاجئون نداء استغاثة الى الحكومة العراقية ومنظمات المجتمع المدني وحقوق الإنسان العراقية والعربية والدولية.

اما صحيفة المدى فاخبرتنا بان وزارة العمل والشؤون الاجتماعية قد كشفت عن وجود الآلاف من حالات التجاوز على شبكة الرعاية الاجتماعية في عدد من محافظات العراق تتصدرها الموصل وديالى. مستفيدة الوزارة من البطاقة الذكية وقاعدة البيانات لديها.
هذا ومن العناوين التي نشرتها المدى:
**الداخلية تعلن عن تغيير خططها الأمنية، واعطاء الأولوية للاستخبارات.
**الزيادة في عدد السكان تستدعي التعليم العالي إلى استحداث 15 جامعة.

في سياق آخر، اوردت صحيفة المشرق وجهة نظر اقتصاديين عراقيين من أن الحكومة العراقية لن تستطيع الحد من ارتفاع أسعار المواد الغذائية بسبب ارتباط العراق بمنظومة السوق العالمية، وعدم وضع ضوابط لاستيراد المواد الغذائية. اذ اوضح الخبير الاقتصادي عباس عبد علي ان الشأن الغذائي لا يمكن السيطرة عليه ما لم يتم وضع ضوابط لاستيراد جميع المواد الغذائية التي تدخل يوماً السوق العراقية فضلاً عن تفعيل الجمارك في دخول تلك المواد.

والى مقالات الرأي ففي صحيفة الزمان يعتبر حيدر محمد الظالمي الحديث عن حكومة الاربع سنوات القادمة بشكل وردي والقول بانها ستكون حكومة قوية وفاعلة ومتجانسة، يعتبره الكاتب حديثاً سابقاً لاوانه ونفس الاسباب التي تدعو للتفاؤل بقوة هذه الحكومة وقدرتها على الانجاز هي نفسها الاسباب التي ستؤدي الى فشلها، فالشركاء الذين سيشكلونها مازالوا يبحثون حتى الآن عن ضمانات من بعضهم البعض لاحترام اتفاقاتهم في اربيل، بحسب الزمان.
XS
SM
MD
LG