روابط للدخول

فعاليات الاسبوع الثقافي العربي الرابع في برلين


الأسبوع الثقافي العربي في برلين

الأسبوع الثقافي العربي في برلين

برنامج "عراقيون في المهجر" يزور عاصمة ألمانيا الاتحادية برلين لمتابعة فعاليات الأسبوع الثقافي العربي في موسمه الرابع والذي ركز هذا العام على الثقافة العراقية. الأسبوع الثقافي العربي الذي أقيم تحت شعار "خطوة" بالتعاون مع المركز الألماني العربي وجمعية الجالية العراقية في برلين.

استمرت فعاليات الاسبوع على مدى أيام عيد الأضحى المبارك، وشارك فيه العديد من الفنانين السينمائيين والمسرحيين والتشكيلين من داخل ألمانيا ومن دول المهجر إضافة إلى فنانين قدموا من داخل العراق.

وتضمن الأسبوع الثقافي العربي إقامة العديد من الندوات التي ركزت على "تأثير الطب العربي الإسلامي على تطور الطب في أوربا" و "ثقافة سياسة الاندماج في ألمانيا" وغيرها من المواضيع والقضايا التي تهم المغتربين العراقيين والعرب.

الدكتور نزار محمود مدير (معهد الثقافة العربي) الجهة المنظمة للفعالية أكد لإذاعة العراق الحر أن هذا الأسبوع يهدف إلى المساهمة في التعريف بالثقافة العربية ودعم الحوار الحضاري مع الآخر وتسليط الضوء على الثقافة العراقية.

يذكر أن المعهد العربي تأسس نهاية التسعينيات كجمعية خيرية بهدف المساهمة في دعم الاندماج الايجابي للمحافظة على الهوية من جهة والمساهمة في الحوار الحضاري من جهة أخرى. واشرف المعهد على ما يزيد على 70 مشروعا تعليميا وثقافيا في المانيا.

الأسبوع الثقافي العربي في برلين

25 لوحة للفنان التشكيلي خليف المحل تجسد التراث العراقي ومعاناة الإنسان في العراق

وتخلل فعاليات الأسبوع الثقافي العربي افتتاح معرض للصور الفوتوغرافية حمل عنوان "واجهات شامية" للفنان محمد جميل وآخر للخط العربي للفنان شوقي شاهين ومعرضا تشكيليا لمجموعة من الفنانين التشكيلين العراقيين المقيمين في دول المهجر كما شارك الفنان التشكيلي خليف المحل من جامعة الموصل ب25 لوحة زيتية ومائية جسدت التراث العراقي الأصيل وانتهاكات حقوق الإنسان في العراق.

برنامج عراقيون في المهجر التقى بالفنان خليف المحل للحديث عن مشاركته وأهمية مشاركة فناني الداخل في مثل هذه الفعاليات التي تقام خارج العراق.

الفنان سعدي يونس: الثقافة العراقية في خطر

وشهد الأسبوع الثقافي العربي في برلين عرض مسرحية كلكامش وفلم "الضامئون" للمخرج محمد شكري وعقد جلسات حوارية لمناقشة هذين العملين شارك فيها الفنان العراقي السينمائي والمسرحي الدكتور سعدي يونس بحري المقيم في فرنسا. الفنان سعدي يونس تحدث لبرنامج عراقيون في المهجر عن مشاركته في الأسبوع الثقافي العربي وأهمية إقامة مثل هذه الفعاليات في دول المهجر كما تطرق إلى نظرة المثقفين العراقيين المقيمين في دول المهجر إلى مستقبل الثقافة العراقية التي يراها تمر اليوم بمرحلة خطيرة.
البرنامج الأسبوع الثقافي العربي في برلين


واختتم الأسبوع الثقافي العربي فعالياته بأمسية غنائية أحيتها فرقة التخت الشرقي البرلينية
وفرقة زهرة المدائن الفلسطينية وفرقة سومر التي تضم فنانين عراقيين وأجانب قدمت خلالها العديد من الأغاني العراقية الأصيلة التي نقلت الحاضرين ولو لساعات قليلة إلى الأجواء العراقية بعيدا عن المهجر.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG