روابط للدخول

كل عام وأنتم بخير.. وكل عيد وأنتم تنعمون بوافر المحبة.. وجميل الأمنيات بعيد الأضحى الأغر حيث الشعر العراقي العذب..والمواويل الحنينة الدافئة..ولأنه عيدنا جميعاً..فليس هناك أطعم من "بوسة العيد" فللعيد، ولكم، نقدم هذه القصيدة "عيدية":

بوسة العيد

من إتدُّوس گلبي عِفَه .. غيري يجي يدوسك
عيد الله هذا وظلم .. بالعيد ما أبوسك
محتاج كلمة غزل
ولمسة حنان وأمل
ولو بوستي إتزعَّلك من اليوم ما أبوسك
من شفتك إتجننت وسميَّت بسم الله
معقولة كلنه بشر وخالقنه فد الله
ومگدرت أسيطر بعد
والعقل مني شرد
إبها الحال آني چنت وتريد ما أبوسك
ما چان تزعل علَّي لو تعرف القصة
خلَّصت عمري تعب .. ما خذت أي فرصة
والفرصة أجّت للحلگ
عيد وعطور وعشگ
وجاي أنت هسَّه علَّي وتريد ما أبوسك؟

*** *** ***

بعد قصيدة "بوسة العيد" تجدون قصيدة للشاعر المبدع محمد عبد الرضا الذهبي، وفيها من الشعر والفرح والحب الكثير، إذ يقول الذهبي في قصيدته:

زتني لعد حرثة هلي.. وأكعد على امتون المرز
يامن احجاياتك تظل بالكلب ..محروزه حرز
هاي الابيار البورحت بالماي.. ردت بيه تنز
وشباط الازرك .. عسم اضلوعي .. وبعد مابي افز
جاليش تبخل .. يلنشدتك عن محبتنه وتعز

***

غارات فرسك عثرتني.. وتهت غيمه بلا مطر
والكود لذته ابماي زودك.. لوطفح غطه الظهر
هاي السوالف.. ياشته المغتاض
مابسك بطر ؟!
لو تركض الخيل او وكع خيالها.. تودي خبر
ومن يشمخ الشوك.. ارتوه الخرنوب
بحضانه وكبر
وسنين حبك غربتني.. وصرت طير بلا وكر
جلن اجناحاتي ابكثر ما رفرفت بيهم وأهز

***

لفني ابعباتك..
نث ندى.. اوهبت نسايم من برد
أبعيد عني وتشتعل نيران شوكك .. من بعد
يكرنفل العشاك.. ياشاطي اليخضر .. بس سعد
الكبر بيه اشكد صبر .. ينبت بلا ماي ويمد
وانته مثل عاكول ورد.. كول شيفيده الورد؟
ظل بحلاتك.. لا تمس لذت عشكنه وبيه تحز

***

تتغنى بسمك شفة احديثاتنه .. وكل السلف
جم دوب ارابي حرثة الماشين واحلم بالصدف
عطشانه روحي .. وأنشد أعله الماي .. ياهو البيه عرف
سوربت عيني .. والسراب اشما تحف اجدام شوكي
ابساع غافلني وزلف
يلماي كالوا بيك ماتت عزة النهران.. والشاطي نشف
مدريت.. ثاري احدود صبري اوياك.. ظلت موحشه.. وما تنحرز

وستجدون بعد هاتين القصيدتين، عدداً من الأبوذيات القديمة والجديدة..والمواويل العراقية الدافئة.

المزيد في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG