روابط للدخول

أهالي الأنبار يعيشون فرحة العيد في المتنزهات هذا العام


لم تختلف أجواء عيد الاضحى في محافظة الانبار كثيراً عن باقي المحافظات العراقية الاخرى، اذ تعيش هذه المحافظة وضعاً امنياً مستقراً، جعل المتنزهات ومدن الالعاب تمتلئ بالعائلات التي خرجت للتنزّه والترفيه في أيام العيد، وهذا ما أكده مواطنون تحدثت إليهم اذاعة العراق الحر، لكن الاطفال الذين يعتبرون المستفيد الاكبر من عطلة العيد، تباينت آراؤهم باجواء العيد، وشكا مهيمن عبد الرحمن وصهيب علي وزينة محمد ارتفاع اسعار تذاكر الدخول الى ساحات الالعاب في المتنزهات العامة، فضلاً عن قلة تلك الاماكن الترفيهية في المحافظة .

وفيما أبدى المواطن محمد حسين تشاؤمه من الاوضاع التي تعيشها المحافظة، وقال انه يتهيّب من الذهاب الى مدن الالعاب والمتنزهات خوفاً من حصول اعمال مسلحة قد تنغص فرحة العيد عليه وعلى عائلته .
ويقول مهند حميد ان هذا العيد يختلف عن سابقاته بالاستقرار الامني الذي تعيشه المحافظة، الا ان قلة الاماكن الترفيهية هي التي قللت على الشباب إحساسهم بفرحة العيد.

يذكر ان محافظة الانبار شهدت افتتاح العديد من المتنزهات ومدن الالعاب قبيل حلول عيد الاضحى، بعد أن كانت في العيد الماضي تفتقر الى الاماكن الترفيهية بشكل لافت للنظر، الا ان افتتاح مدينة الالعاب الرئيسة وسط الرمادي واخرى في منطقة الصوفية شرق المدينة بعث روحاً من التفاؤل في نفوس المواطنين بعد غياب طويل.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG