روابط للدخول

إفتتاح أول قنصلية عربية في إقليم كردستان العراق


القنصل المصري في أربيل سلمان عثمان

القنصل المصري في أربيل سلمان عثمان

باشر الدبلوماسي المصري سلمان عثمان قبل ايام عمله في أربيل كأول قنصل عربي في اقليم كردستان العراق، في خطوة لفتح آفاق العلاقات بين الدول العربية والاقليم.

وكانت كل من مصر والاردن قررتا فتح قنصليتين لهما في أربيل بعد زيارة قام بها رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني الى القاهرة وعمّان في منتصف العام الحالي.

وتأتي هذه الخطوة العربية بعد قيام العديد من الدول الاوروبية والجوار العراقي الى فتح قنصليات عامة لها في اقليم كردستان العراق الذي يشهد تطورا محلوظاً في مجالات الاعمار التجارة والاستثمار.

وفي تصريحات خص بها اذاعة العراق الحر قال القنصل سلمان عثمان انه ينوي التركيز على تطوير علاقات بلاده مع الإقليم في مجالات الاقتصاد والتجارة والسياحة وتبادل الخبرات والجامعات.

واعلن القنصل المصري عن نية حكومته اقامة معرض دائم بعد عام أو عامين للمنتوجات المصرية، مع العمل على إستقدام شركات بلاده الى الاقليم.

وفي مجال السياحة وتبادل الخبرات يؤكد عثمان على وجود خطط لبناء فنادق ومنتجعات مصرية في الاقليم فضلاً عن تبادل الوفود السياحية.
اما في مجال التبادل العلمي فيؤكد القنصل المصري رغبة بلاده في المضي قدما في اقامة افضل العلاقات مع الاقليم.

وردا على سؤال حول الصلاحيات التي تتمتع بها القنصلية المصرية في الاقليم بخصوص منح التاشيرة للمواطنين الراغبين بزيارة مصر قال عثمان: "مبدئيا يجب اخذ الموافقة من مصر قبل منح التاشيرة ولكن هذا الامر قد يتغير في المستقبل القريب".

من جهة أخرى قال مسؤول العلاقات الخارجية في حكومة اقليم كردستان العراق فلاح مصطفى انه إفتتاح القنصلية المصرية يصل عدد القنصليات في الإقليم الى 18 قنصلية.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG