روابط للدخول

صحيفة عربية: سياسي عراقي بارز يزور مشعوذاً معروفاً


قالت صحيفة "الرأي" الكويتية إن العلاقة مع إيران هي إحدى المصاعب التي ستواجه رئيس البرلمان العراقي الجديد أسامة النجيفي. وبيّنت الصحيفة ان أول اشارة الى النبرة العدائية التي تنتهجها كتلة النجيفي (العراقية) تجاه إيران، هو تصريحات الناطق باسمها كاظم الشمري يوم الاحد، بأن العراقية تراجعت عن التقيد بالاستحقاق الدستوري والانتخابي، في محاولة منها لمنع تدخلات أوسع من جهة أقليمية قال انها استعملت للأسف معايير الخطوط الحمراء وتدخلت ولا تزال في الشأن العراقي. ما تراه الصحيفة في هذه التصريحات اشارة واضحة وغمز مباشر الى إيران، وهي حقيقة لم ينكرها لا في السابق ولا حتى في الوقت الحاضر نواب كتلة العراقية.

وتقول صحيفة "العرب" القطرية ان مصدراً أمنياً عراقي لم يكشف عن اسمه اكد الشائعات التي راجت في الشارع العراقي خلال الأيام الماضية حول مشاهدة زعيم سياسي عراقي بارز وقيادي في إحدى الكتل السياسية المتنافسة مع مشعوذ معروف، وقام بإيصال هدايا ومبالغ نقدية كبيرة له قبل يوم من انعقاد جلسة البرلمان. واوضح المصدر الذي وصفته الصحيفة بأنه "يعمل في قيادة عمليات الفرات الأوسط" أن عناصر أمنية أسهمت بتأمين الطريق للسياسي، حيث تم نشر قوة أمنية قوامها سرية تابعة للجيش على طول الطريق لتأمين وصوله، وكان المتوقع (كما يقول المصدر) أن يقوم السياسي بزيارة وجهاء المدينة وشيوخ القبائل أو رجال الدين لكسب تأييدهم، لكنه بدلاً من ذلك انعطف يساراً إلى منزل هذا المشعوذ الواقع على الطريق الواصل بين بغداد ومحافظة بابل.

من جهتها اشارت صحيفة "الاتحاد" الاماراتية الى التحذير الذي ورد في تقرير نشره الجيش الأميركي من أن الهجمات الصاروخية التي يشنها المسلحون لاستهداف قاعدة (آدر) الأميركية قرب الناصرية أصبحت تهدد بشكل خطير زقورة أور التاريخية وغيرها من الهياكل التاريخية الموجودة على مقربة منها. وقالت الاتحاد نقلاً عن التقرير إن استمرار التهديد بشن الهجمات قد أضر كثيراً ايضاً بالاقتصاد المحلي لأنه يجعل السائحين يترددون في القدوم إلى هذا الأثر العظيم.
XS
SM
MD
LG