روابط للدخول

انتشار قوات الاسايش في كركوك تلقى معارضة من عرب وتركمان


اصدرت المجموعتان التركمانية والعربية في مجلس محافظة كركوك بيانا احتجتا فيه على انتشار قوات الآسايش في شوارع مدينة كركوك. وطالب البيان الحكومة الأتحادية بالتدخل لسحب هذه القوات، التي قال البيان انها من قومية واحدة.

وقال عضو المجموعة التركمانية في مجلس محافظة كركوك حسن توران ان سيطرة الكرد على الملف الأمني ادى الى تدهور الوضع الأمني في كركوك.

وقال عضو المجلس السياسي العربي في كركوك خالد المفرجي ان المجلس يطالب بسحب قوات الأسايش من كركوك والأستعانة بقوات من الجيش العراقي التي تلقى دعما من جميع ابناء كركوك على حد قوله.

القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني عدنان كركوك قال ان هذه القوات انتشرت بالتنسيق مع القوات الأمنية في كركوك، ولم تأت للسيطرة على المدينة، وانما لحمايتها بعد ان تعرضت احياء كردية في المدينة الى هجمات الأرهابين.

انتشار واسع لقوات الأسايش في العديد من مناطق كركوك رفضته الأطراف العربية والتركمانية فيما الكرد رحبوا بها واعتبروا انتشارها مساهمة لحفظ الأمن في المدينة

التفاصيل في الملف الامني
XS
SM
MD
LG