روابط للدخول

العراقية: تدويل قضية تشكيل الحكومة ما زال حاضرا


تباينت تقييمات السياسيين لاجتماع قادة الكتل السياسية الذي جرى بمبادرة من رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني، فمنهم من اعتبر الاجتماع بانه اغلق الباب امام التدخلات الخارجية في عملية تشكيل الحكومة، بينما اعتبر آخرون ان الباب ما زال مفتوحا أمام التدخلات ما لم تشكل حكومة شراكة وطنية.

وقال عضو التحالف الكردستاني محسن السعدون ان اتخاذ اجتماع قادة الكتل قرارت المهمة إنما هو تعبير عن رغبة الشعب العراقي، واصفا الاجتماع بانه يشكل تحديا للتدخلات الخارجية.

كما يرى عضو دولة القانون عبد الهادي الحساني ان عقد اجتماع قادة الكتل السياسية وقرب الاتفاق على تشكيل الحكومة قد ابعد شبح التدخلات الخارجية وسيعجّل من خطوات تشكيل الحكومة.

لكن عضو القائمة العراقية فتاح الشيخ اكد لاذاعة العراق الحر ان التدخل الخارجي بل وتدويل قضية تشكيل الحكومة ما زال حاضرا لدى قائمته، التي قدمت برأيه تنازلات عديدة من اجل الاسرارع في انهاء ملف تشكيل الحكومة.

وانتقد استاذ الصحافة في جامعة بغداد الدكتور هاشم حسن مواقف بعض الكتل السياسية التي اعتبرها ما زالت تلوح بالورقة الخارجية، وبفتح الابواب على مصراعيها أمام التدخل في الشان العراقي الداخلي، موضحا إن يعض قادة الكتل قد اشاروا الى هذه المحاولات بشكل صريح.

المزيد في الملف الصوتي
XS
SM
MD
LG