روابط للدخول

النهار اللبنانية: المرجعيات المسيحية في العراق مغلوبة على أمرها


حاورت صحيفة النهار اللبنانية سكرتير الحركة الديموقراطية الاشورية يونادم كنا الذي وصف الفرد المسيحي في العراق بانه يشعر كالضيف الغير محترم في بيت الاخرين. وبيّن كنا ان المكون المسيحي لا توجد له فرص عمل، فهناك تمييز وتفرقة في التعيينات وفرص العمل وشغل المناصب. كل حزب في الحكومة يستأثر بالسلطة فقط لافراد حزبه والموالين له.

وعند سؤال الصحيفة إن كانوا يعتبرون انفسهم مسؤولين عن ذلك باعتبار انهم زعماء للطائفة المسيحية؟ اجاب كنا ان الزعماء السياسيين والمراجع الدينية المسيحية مغلوبون على أمرهم، فهناك اربعة اقطاب او خمسة يتصدرون الزعامة في العراق، ومن الخطأ اعتبار كل عضو برلمان زعيماً سياسياً. واخيراً اشار سكرتير الحركة الديمقراطية الاشورية الى ان نتائج حادثة كنيسة سيدة النجاة لا يمكن اعتبارها نصراً كبيراً للحكومة، او ان نجعل منها شماعة لانتقاد الحكومة.

في سياق آخر نقلت صحيفة البيان الاماراتية عن وكالات انباء ان موجة العنف الأخيرة لاسيما التفجيرات المروعة التي ضربت مناطق متفرقة من بغداد الثلاثاء الماضي، قد سلطت الأضواء مجدداً على فشل اجهزة كشف المتفجرات التي تستخدمها القوات الأمنية في نقاط التفتيش ببغداد، والتي كان قد أثير حيال فاعليتها ومدى صلاحيتها ملفات عدة.

فيما نقرأ في صحيفة الحياة السعودية ان قيادة عمليات الانبار منعت سير الدراجات النارية والهوائية في الشوارع الرئيسة لمدن المحافظة وقصباتها المختلفة على خلفية معلومات عن نية تنظيم القاعدة تنفيذ سلسلة عمليات بواسطة دراجات نارية.

التفاصيل في الملف الصوتي
XS
SM
MD
LG