روابط للدخول

إفتتاح محطة كهربائية لتشغيل مضخات زراعية في ناحية هبهب


إفتتحت الادارة المحلية في محافظة ديالى مشروعاً نُصبت فيه ثلاث مولدات كهربائية بطاقة 3 ميغاواط، لتشغيل (42) مضخة كهربائية عملاقة تغذي المناطق الواقعة في الأطراف الغربية من قضاء الخالص، ومنها ناحية هبهب، حيث يكون مجرى نهر دجلة فيها منخفضا قياساً بالاراضي المطلة على النهر.

المزارعون في هذه المناطق لطالما اشتكوا من الجفاف طيلة الفترة المنصرمة، ويؤكد مزارعو قرية زنبور التابعة للخالص انهم هجروا اراضيهم بسبب عدم وصول الماء اليها جرّاء الانقطاعات المستمرة في التيار الكهربائي.

وقال محافظ ديالى عبد الناصر المهداوي في حفل اقيم في منطقة أسفل الخالص في إفتتاح المشروع، ان هذه المولدات الثلاث العملاقة ستعمل على تشغيل المضخات الزراعية وبالتالي سيصل الماء الى اراضي ناحية هبهب ومنطقة اسفل الخالص وحتى ناحية بني سعد، مشيراً الى ان المولدات ستسهم وبشكل كبير في انجاح الخطة الزراعية لهذا الموسم مبينا ان حصة المحافظة من مياه نهر دجلة هي 42 مترا مكعبا في الثانية الواحدة.

من جهته قال نائب رئيس مجلس محافظة ديالى صادق الحسيني ان مشروع اسفل الخالص يعد من اكبر المشاريع الاروائية في الشرق الاوسط، موضحاً ان الضخ سيستمر حتى بعد انقطاع التيار الكهربائي لوجود هذه المولدات العملاقة التي ستسد حاجة الفلاحين في ناحية هبهب والمناطق المجاورة لها، وشدد على ضرورة ترشيد استهلاك المياه من خلال استخدام الطرق الحديثة في الري ومنها استخدام الري بالرش والتنقيط.

المزارعون من جهتهم عبّروا عن فرحتهم عندما تم تشغيل المولدات الكهربائية، فهم ينتظرون وصول الماء الى مزارعهم التي كانت طيلة الفترة المنصرمة عرضة للجفاف والتصحر.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG