روابط للدخول

المركز الثقافي الآشوري في دهوك يحيي يوم الصحافة السريانية


أحيا المركز الثقافي الآشوري في محافظة دهوك "يوم الصحافة السريانية" الذي يصادف الأول من تشرين الثاني، في احتفالية أقيمت في قاعة المركز بحضور عدد من مندوبي المؤسسات الأعلامية السريانية.

عضو الهيئة الإدارية في المركز الثقافي الآشوري الصحفي نائل عوديشو أوضح لإذاعة العراق الحر ان المركز دأب على إحياء هذه المناسبة سنوياً، مضيفاً ان التفجيرات التي طالت كنيسة "سيدة النجاة" في بغداد اثرت على عدد الحضور الذي لم يكن بمستوى الطموح.

الكاتب السرياني نيسان ميرزا الذي ألقى محاضرة عن الصحافة السريانية ودورها الريادي في الحركة الثقافية العراقية قال ان الصحافة السريانية كانت وما زالت جزءً من الصحافة العراقية، لأن السريان من المكونات الأصيلة في العراق، ولديهم تراث وفكر وحضارات مشتركة ساهموا ببنائها مع الجميع.
وبيّن ميرزا ان الصحافة السريانية قدمت الكثير في مسيرتها، مشيراً الى ان ابرز النقاط التي ركزت عليها تتمثَّل بنشر ثقافة التعايش السلمي في العراق والتأكيد على مبادئ حقوق الأنسان.

من جهته قال الصحفي فريد يعقوب رئيس تحرير مجلة (بيت النهرين) ان هناك العديد من الصعوبات التي تواجه الصحافة والاعلام السرياني في العراق، ولفت الى ان أهمها تكمن في الصعوبات المادية التي تؤثر على إنتاج واستمرارية المؤسسات الإعلامية السريانية.
وعلى هامش الاحتفالية تم افتتاح معرض تشكيلي للفنان بهنام اسحاق الذي عرض 82 لوحة فنية جسدت الحضارات العراقية في سومر وأكد وبابل وآشور .

يشار الى ان الصحافة السريانية بدأت مسيرتها بصدور العدد الأول من صحيفة (زهيرة بهرا) في مدينة أورمية الإيرانية في الأول من تشرين الثاني عام 1849.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG