روابط للدخول

الجزيرة السعودية: وثائق ويكيليكس تمهد الطريق أمام عادل عبدالمهدي


تداعيات نشر ويكيليكس لوثائق مسربة عن الحرب على العراق مستمرة في الصحف العربية، إذ كتب عبد الإله بن سعود السعدون في صحيفة "الجزيرة" السعودية ان وثائق ويكيليكس تمهد الطريق أمام عادل عبدالمهدي، ليعتقد بان توقيت نشر هذه الوثائق مؤشر على تخلي الإدارة الأمريكية عن مرشحها السابق السيد المالكي.

اما في صحيفة "الرأي" الاردنية فيحاول محمد خروب ان يجد علاقة بين جوليان اسانج مؤسس ويكيليكس ونوري المالكي، إذ يقول الثابت ان لا صلة بينهما، لكن رئيس الوزراء العراقي الذي يبدو انه هُزم بالضربة الوثائقية القاضية يُصرّ على وجود علاقة كهذه، واساسها ان توقيت نشر الوثائق يستهدف قطع الطريق عليه لتجديد ولايته في المنطقة الخضراء بعد ان بدا له انه اصاب نجاحا في جولته الاقليمية وانها مجرد مسألة وقت لتشكيل الحكومة، والكلام لمحمد خروب.

أما صحيفة "الوطن" الكويتية فاشارت الى فضيحة قيام مسؤولين عراقيين كبار في حكومة المالكي ونواب في البرلمان كانوا لاجئين سياسيين في الدنمارك بمواصلة تسلمهم مساعدات واعانات مالية على الرغم من انهم يتولون مناصب رفيعة في الدولة العراقية. وقالت الوطن جريدة «اكسترا بلادت» الدنماركية وللمرة الثالثة على التوالي نشرت صور 6 سياسيين عراقيين وعسكري ودبلوماسي وإمام. ونقلت الوطن عن الصحيفة الدنماركية ان اللائحة تضم السياسي علي العلاق، والنائبة سامية عزيز محمد من التحالف الكردستاني واخرين. كما نسبت الوطن الى سفير الدنمارك في العراق مايكل وينتر انه سيتابع هذه المسألة مع الحكومة العراقية بشكل جدي وان حاملي الجنسية الدنماركية من السياسيين العراقيين يجب ان يعيدوا المبالغ التي ظلوا يتلقوها على الرغم من انهم لم يعودوا لاجئين سياسيين ويشغلون وظائف رفيعة في السلطتين التشريعية والتنفيذية، وكما ورد في صحيفة الوطن نقلاً عن (اكسترا بلادت) الدنماركية.
XS
SM
MD
LG