روابط للدخول

صحيفة كردية: شركة امريكية ستنقب عن النفط في 4 مناطق في كردستان


صحيفة "ئاسو" اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان تناولت سعي مديرية تربية السليمانية لاستعادة 20 بناية مدرسة من شاغليها.

ونقلت الصحيفة عن مدير تربية مركز السليمانية كمال غريب قوله ان هذه البنايات العشرين مشغولة الان من قبل بعض الاحزاب والعوائل المهجرة، وان المديرية ومنذ عام 1993 تحاول استردادها دون جدوى.

واضاف غريب ان عدد الطلبة في تزايد مستمر ولم تعد المدارس الحالية تستوعب هذه الاعداد وان السليمانية وحدها بحاجة الى 50 مدرسة جديدة على الاقل.

وفي خبر اخر نقلت "ئاسو" عن مديرية المرور العامة في الاقليم تزايد الطلب على اجازات السوق الدولية.

وابلغ المسؤول الاعلامي لمديرية المرور العامة في الاقليم العميد قادر الصحيفة ان اكثر من 7200 اجازة سياقة دولية اصدرتها المديرية هذا العام والطلب عليها في تزايد مستمر.


صحيفة "خبات" نقلت عن وزير المواد الطبيعية ئاشتي هورامي ان حكومة اقليم كردستان ترحب بالاتفاق مع شركة ماراسون اويل الامريكية، مضيفا ان الشركة المذكورة قادرة على تطوير ثروات اقليم كردستان والاتيان بافضل الفوائد لشعب كردستان والشعب العراقي.

وأكد هورامي ان الاتفاق مع الشركة المذكورة يشمل التنقيب في اربع مقاطعات في اقليم كردستان هي حرير وشقلاوة وسرسنك واتروش، معربا عن اعتقاده ان الكثير من الشركات الامريكية العاملة في قطاع النفط ستتجه للعمل في العراق وان اقليم كردستان مكان مناسب لكي تبدأ هذه الشركات عملها اسوة بشركة ماراسون.

واثر الانباء التي نشرتها بعض الصحف حول نية محافظة السليمانية عدم صرف المبالغ المخصصة من الحكومة الفدرالية في اطار ميزانيات تطوير الاقاليم لعام 2010 والبالغة 49 مليار دينار، ووجوب اعادة هذه المبالغ الى بغداد، نقلت صحيفة "كردستان نوي" اليومية عن السكرتير الصحفي لمحافظ السليمانية توانا علي توضيحه بان هذه المبالغ لن تعاد الى بغداد لانها ستصرف على مشاريع مستمرة لم تستكمل من العام الماضي، وقد تم تخصيص 25 مليار دينار من ميزانية هذا العام لها و 17 مليار دينار اخرى للادارة المحلية، وستة مليارات للتغييرات، التي ستجري في المشاريع اثناء التنفيذ.
XS
SM
MD
LG