روابط للدخول

انطلقت في مدينة عقرة المعروفة لدى الكرد بـ"ئاكري" المهرجان الثقاني الثاني بفعالياته وانشطته الفنية والثقافية والتراثية المختلفة، من ندوات ومحاضرات ومعارض للفوتوغراف والفنون التشكيلية.

ويقام المهرجان تحت شعار "من اجل احياء وتعريف تراث ئاكري" وبرعاية وزير البلديات والسياحة في حكومة اقليم كردستان العراق سمير عبدالله. ويهدف المهرجان التعريف بالعمق التاريخي والحضاري لهذه المدينة الغنية بتراثها الثقافي والمدني ونتاجها الزراعي ومواقعها السياحية.

واوضح ازاد دارتاش سكرتير اللجنة التحضيرية للمهرجان في حديثه لاذاعة العراق الحر الهدف من اقامة المهرجان بقوله: من خلال المهرجان نريد ان نقول ان مدينتا ومنطقتنا غنية بتراثها وحضارتها وبتاريخها السياسي، وانها تستطيع ان تلعب دورا اكثر حيوية في الحياة العامة والقومية، وسنسعي الى تحويل مهرجان "ئاكري" خلال الاعوام المقبلة الى مهرجان دولي بدعوة الفرق الفنية العالمية ومثقفين من دول العالم للمشاركة فيه ليصبح تقليدا سنويا.

وكيل وزارة الثقافة العرقية الاتحادية، فوزي الاتروشي اكد اهمية هذا المهرجان وتمنى ان تحفظ المناطق ومكوناتها خصوصيات الشعب الكردي لانها تخرج من البعد الشمولي وتدخل الى البعد الوطني الجميل ومن ثم تلتقي بالبعد الانساني.

وحضر المهرجان العديد من الذين تعود جذورهم الى مدينة عقرة، لكنهم يعيشون بعيدا عنها لسبب من الاسباب، منهم المايسترو العراقي المعروف كريم وصفي حسن رئيس الاوركسترا العراقية، الذي قال في تصريحه لاذاعة العراق الحر "هناك اهمية لهذا المهرجان بالنسبة لي شخصيا كون جذوري في هذا مكان، مع وجود جذور متعددة في اماكن اخرى".

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG