روابط للدخول

امسية استذكارية للمفكر الحلي على جواد الطاهر


لمناسبة مرور ثلاثة عشر عاما على رحيل المفكر والباحث الحلي الدكتور علي جواد الطاهر، اقامت "دار بابل للثقافات والفنون" امسية استذكارية حضرها جمع من المثقفين والباحثين الحليين فضلا عن عائلة الفقيد.

وقال إربد علي جواد الطاهر ان والده كان يستذكر وباستمرار مدينته وأهلها الطيبين واساتذته الذين تركوا بصامتهم بقوة في ذاكرته، مبينا ان هذه الاحتفالية هي جزء من الوفاء للطاهر الذي كان محقا في انتمائه للحلة.

الى ذلك اشار الباحث عدنان العوادي الى ان الدكتور الطاهر يعد علما من اعلام الثقافة العراقية، ومؤسسا للفكر التنويري في اواسط القرن العشرين، وانه احد المفكرين الموسوعيين، إذ كان يتنقل بين النقد الادبي والتحقيق التاريخي والمقالة.

واوضح الباحث الدكتور قيس الخفاجي من كلية تربية صفي الدين بجامعة بابل انه اعد بحثا عن الدكتور علي جواد الطاهر تناول فيه سيرة حياته وانتقالاته في فن النقد الادبي.

وعبر الدكتور علي الشلاه المشرف على "دار بابل للثقافات والفنون" عن امله في ان لا يقتصر استذكار اعلام الحلة على عقد الندوات، وإنما يمتد الى طباعة اعمالهم.

التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG