روابط للدخول

مفاوضات عراقية مصرية لغلق ملف الديون بين البلدين


يتوجه قريبا الى القاهرة وفد يمثل وزارتي الخارجية والمالية العراقيتين للتفاوض حول تصفية ديون مؤسسات حكومية وشركات مصرية على العراق والتي تصل الى 900 مليون دولار اضافة الى مستحقات 600 ألف عامل مصري عملوا في العراق والتي تبلغ نحو 900 مليون دولار ايضا.

واوضح مستشار محافظ البنك المركزي مظهر محمد صالح في حديثه لاذاعة العراق الحر ان الوفد العراقي سيتفاوض مع الجانب المصري بخصوص تصفية ديون الحكومة والشركات المصرية فقط لكنه لن يتفاوض حول مستحقات العمال من منطلق انساني لانها يجب ان تدفع.

واضاف صالح ان الديون المصرية تحتاج الى تفاوض لان فيها نوع من المبالغة ويجب ان تخضع الى اتفاقية نادي باريس أي ان يخصم منها ما يقارب 80%.

الى ذلك اوضح وكيل وزارة الخارجية المصرية للشؤون العربية محمد قاسم لاذاعة العراق الحر ان وفد وزارتي الخارجية والمالية العراقيتين سيزور مصر قريبا لبحث موضوع الديون المصرية العراقية، متمنيا أن يتم التوصل الى حل توافقي يرضي الطرفين لاغلاق هذا الملف نهائيا.

ويعمل العراق على انهاء ملف الديون منذ اكثر من ثلاث سنوات وقد قطع شوطا طويلا في هذا الاطار كما اوضح مستشار محافظ البنك المركزي مظهر محمد صالح، إذ تم انهاء ديون ما يقارب 14 الف دائن تجاري.
XS
SM
MD
LG