روابط للدخول

المؤتمر القانوني الاول لغرفة محامي محافظة المثنى


السماوة:المؤتمر القانوني الاول

السماوة:المؤتمر القانوني الاول

أقامت غرفة محامي المثنى مؤتمرها القانوني الأول دعماً للسلطات التشريعية والتنفيذية والقضائية في محافظة المثنى، ولبحث السبل الكفيلة بإرساء دعائم دولة المؤسسات وحقوق الإنسان.

وشارك في اعمال المؤتمر محامون وقضاة فضلا عن كبار المسؤولين في الحكومة المحلية.وكشف المتحدثون في مداخلاتهم الكثير من جوانب التدهور الذي يعيشه البلد ودعوا رجال القانون الى التصدي بحزم لمن سموهم بالمفسدين والمتجاوزين على القانون.

رئيس اتحاد الحقوقيين في المثنى علي الشمري قال أن العراق يعد احد اسوأ دول العالم في مجال انتهاك حقوق الانسان.

رئيس اتحاد الحقوقيين العراقيين دعا رجال القانون للعمل بلا هوادة لتعزيز سلطة القانون وقال "يجب أن نكون شجعاناً في طرحنا، وأن لا نسكت، فقد ولى زمان الخوف والسكوت".

أما نقيب المحامين العراقيين محمد الفيصل فأكد أن المواطن العراقي يقف على أبواب المسؤولين طويلا، مؤكدا ان المسؤول يجب ان يكون في خدمة المواطن، واعرب عن اسفه لظاهرة ان يصبح خدمة المواطن "عيبا وعار".

وبما ان السماوة شهدت محاكمة وزير التجارة السابق، ثم نقلت أوراقه التحقيقية الى بغداد وهناك برأته المحكمة، علق النقيب محمد الفيصل على ما حصل بقوله : "أن القانون في العراق أصبح كالشباك التي تفلت منه الحيتان الكبيرة، وتقع فيه الحيتان الصغيرة".

وتمنى محافظ المثنى إبراهيم الميالي في حديثه لاذاعة العراق الحر أن يكون الهدف من هذا المؤتمر هو بناء دولة القانون، والمؤسسات الدستورية، التي تحكم من أجل تحقيق المصلحة العامة.
XS
SM
MD
LG