روابط للدخول

محلل: تحالف "الوسط" الجديد يبتغي الحصول على رئاسة البرلمان


قال عضو كتلة التوافق العراقي سليم الجبوري ان التحالف الجديد الذي اعلن عنه اخيرا باسم "تحالف الوسط" الذي شكل بين كتلتي التوافق ووحدة العراق، جاء لفتح نافذة تفاوضية جديدة امام الاطراف والكتل السياسية التي اغلقت طرق التفاوض ووقفت امام خيارات صعبة وذلك من خلال تقديم ورقة تتضمن جملة مفاهيم اصلاحية لحل الازمة السياسية والاسراع بتشكيل الحكومة.
وأكد الجبوري ان الابعاد التفاوضية والسياسية التي يحملها التحالف الجديد تؤكد على احترام الدستور والايمان بالشراكة الوطنية دون الاعتراض على اي جهة او مرشح .

ويبين عضو تحالف الوسط عن ائتلاف وحدة العراق شعلان كريم تحركات التحالف الهادفة الى حث الخطى وتقريب وجهات النظر لتشكيل حكومة شراكة وطنية بتوافق جميع الكتل والاطراف يؤكد انه بالمقابل لابد من السعي وراء بعض المكاسب السياسية .

التحالف الوطني من جهته رحب بالتشكيلة الجديدة عاداً اياها بأنها تمثل نقلة نوعية ايجابية في تنضيج الرؤى بشكل افضل واسرع نحو الاستحقاقات الانتخابية والكتلة الاكبر عددا، وأشار عضو ائتلاف دولة القانون عبد الهادي الحساني الى المكاسب التي من الممكن ان تدخل ضمن استحقاقات تحالف الوسط مقابل سيره بهذا الاتجاه خاصة وان التوافق تمتلك لستة مقاعد نيابية ووحدة العراق لاربعة مقاعد .

ويرى الخبير السياسي الدكتور حازم النعيمي ان الغاية من هذه التشكيلة تتمثل في الحصول على منصب رئاسة البرلمان نافيا ان يكون لتحالف الوسط اي دور في حل الازمة السياسية او تحريكها باتجاه معين متوقعا تسيير اصواته لصالح الكتلة الاكبر عددا او المرشح الاكبر لتشكيل الحكومة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG