روابط للدخول

حلقة هذا الاسبوع من "شباب النهرين" نكرسها للحديث عن السفر في حياة الشباب. ومن المعروف ان اهداف السفر ودوافعه مختلفة. فأما ان يكون السفر مؤقتا لغرض السياحة او الدراسة، أو دائما أي بهدف الهجرة.

ضيوف البرنامج اجمعوا على اهمية السفر في حياتهم، كونه وسيلة للاستمتاع بمعالم البلاد الاخرى، والاطلاع والتعرف على ثقافات وحضارات وعادات وتقاليد الشعوب الاخرى، لكن مواقف ضيوفنا تباينت إزاء السفر بقصد الهجرة. فبعضهم حبذ الهجرة لاسباب مختلفة منها غياب الحريات العامة في الوطن وعدم توفر فرص العمل وسوء الاوضاع الامنية والاقتصادية كما يقول الشاب فرقد. والبعض الآخر ومنهم الشاب محمد لم يحبذوا الهجرة ابدا واعتبروا ترك الوطن أمرا مستهجنا واشاروا الى ان "من يترك بلده لا يحبه"، أما الشاب الشاب قاسم فعبر عن موقفه من الهجرة بالاشارة الى عبارة شائعة وهي "من يترك بلده و داره يقل مقداره".

المزيد في الملف الصوتي
XS
SM
MD
LG