روابط للدخول

صحيفة الاهرام: علاوي مازال رقما صعبا في المعادلة السياسية العراقية


ابرز ما اهتمت به الصحف العربية في الشأن العراقي كانت المباحثات التي اجراها اياد علاوي مع الرئيس المصري حسني مبارك وعمار الحكيم مع الرئيس السوري بشار الأسد، بينما ذكرت تقارير ان المالكي يتطلع لدور قطري في دعم ترشحه.

وقالت صحيفة الاهرام المصرية إن زعيم القائمة العراقية إياد علاوي مازال يشكل رقماً صعباً في المعادلة السياسية داخل بلاد الرافدين‏ بالرغم من المحاولات العديدة لتهميش حركته وتأثيره.
ونقلت الاهرام عن علاوي قوله ان الحل العراقي يهدف إلى إيقاف التدخلات الخارجية، فيما العرب مطالبون بمزيد من الضغط على من يتدخل في الشأن العراقي وتحديداً إيران‏، على حد قول علاوي في حوار مع صحيفة الاهرام.

ومنها الى الحديث عن الفيدرالية فصحيفة الوطن الكويتية نشرت ان الكثير من المراقبين المعنيين بالشأن العراقي يلومون قادة السنة لتفويتهم فرصة الاستفادة من بنود الدستور التي تتيح تشكيل اقاليم متعددة في البلاد واتباع المثل الكردي في هذا الشأن.

لكن المشكلة الأساسية التي تواجه مثل هذا التطور، كما تقول الصحيفة، تكمن في النظرة السلبية لمفهوم الفيدرالية ليس في اوساط سنة العراق وحدهم، بل في الفكر السياسي العربي بشكل عام.

والسؤال الاكثر إلحاحاً كما تقول الوطن الكويتية هو: بعد قرار علاوي وتحالف العراقية رفض رئاسة نوري المالكي للحكومة لولاية ثانية هل ستفكر النخبة السنية الى الذهاب الى مشروع تشكيل الاقليم السني وفق الدستور بهدف تحقيق التوازن المذهبي وصولاً الى السلام الاجتماعي والتطور الاقتصادي المؤدي الى طريق الرفاه والرخاء المفقود الان؟
XS
SM
MD
LG