روابط للدخول

"الدور الثالث" فرصة لإنقاذ الراسبين بدرس واحد العام الحالي


توجه الآلاف من طلبة المراحل المنتهية ممن رسبوا في الدور الثاني بمادة واحدة لتأدية امتحانات الدور الثالث كفرصة ٍ أخيرة جددت أمالَهم باجتياز مرحلتهم المدرسية، المتحدث باسم وزارة التربية وليد حسين أوضح في حديث لاذاعة العراق الحر ان امتحانات الدور الثالث بدات الاحد لتستمر لثلاثة ايام وستكون هناك في كل يوم ثلاث مواد دراسية يمتحن بها طلبة المراحل المنتهية للدراسة الابتدائية والمتوسطة والاعدادية.

وليد حسين كشف عن ان وزير التربية خضير الخزاعي وجه الى ان تكون أسئلة الامتحانات التي تضعها لجان متخصصة من الخبراء ستكون فوق الوسطية ومن مفردات المنهج الدراسي بحسب تعبيره.

يبدو ان مصطلح الدور الثالث لم يكن مألوفا على مسامع العراقيين، وردا على مخاوف البعض من ان اللجوء الى "الدور الثالث" الذي يقترن لدى البعض بقرار "الزحف" الذي لجأت اليه السلطات مطلع الستينات، سيضر بالمستوى الدراسي للطلبة؛ نفى مدير عام تربية الرصافة الأولى عبد المحسن محمد ذلك وأكد ان الفرصة التي اتاحها الدور الثالث لطلبة المراحل المنتهية لن تؤثر على سمعة الشهادة العراقية بحسب تعبيره.

وتوقع مدير عام تربية الرصافة الاولى ارتفاع نسب النجاح في الدور الثالث بناءا على ارتفاعها في الدور الثاني والتي بلغت حوالي 60% في بعض المحافظات والمديريات مشيرا الى ان تلك النتائج تعكس جهد الطالب من جهة وجهود الهيئات التدريسية والوزارة بحسب رايه.

لوحظ ان الإعلان عن امتحانات الدور الثالث وشروطه جاء خلال فترة قصيرة فضلا عن أن بعض مديريات التربية اجتهدت بحصر فرصة الدور الثالث بأولئك الذين لم يؤدوا امتحانات الدور الثاني أصلا ، الى ذلك اكد المتحدث باسم وزارة التربية وليد حسين أن الدور الثالث لن يكون نهجا ثابتا كل عام بل فرضته أسباب موضوعية، وانه اقتصر على الصفوف المنتهية فقط ولن تشمل غير المنتهية لاسباب علمية وفنية بحسب المتحدث باسم وزارة التربية وليد حسين .

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي الذي شاركت في إعداده مراسلة الإذاعة في بغداد رنا حداد.
XS
SM
MD
LG