روابط للدخول

صحيفة كردية: وزارة الصحة في الإقليم توصي بمنع إستيراد النركيله


تناولت صحيفة "ئاسو" المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان العراق نفي شرطة كركوك ما تردد على لسان عدد من القوى السياسية في المحافظة من ان قوات "الأسايش" هددت السكان العرب في المدينة، وطلبت منهم الرحيل عنها. واضافت الشرطة ان نشر هذه الادعاءات انما جاء من اجل عرقلة الاستعدادات الجارية لاجراء التعداد العام للسكان، وان مثل هذه التصريحات لا تخدم المدينة. واكد مدير شرطة كركوك اللواء جمال طاهر ان قوات الشرطة هي المسؤولة عن اقرار الامن في المحافظة وليس غيرها.

وكتبت الصحيفة أيضا ان وزارة الصحة في حكومة اقليم كردستان طلبت منع استيراد "النركيلة" نظراً لما تسببه من اضرار كبيرة في صحة المواطنين، وقال المتحدث باسم الوزارة الدكتور خالص قادر ان الوزارة تقوم بحملة توعية للمواطنين باضرار النركيلة، وان الوزارة بعثت بكتب رسمية الى وزارات الداخلية والتجارة والصناعة من اجل منع استيرادها. واضاف قادر ان الوزارة شكلت لجنة لتنظيم حملة لمحاربة النركيلة، تجتمع اسبوعيا من اجل اتخاذ القرارات الجديدة التي تخص الحملة .

صحيفة "هولير" اليومية المقربة من رئيس حكومة الاقليم السابق، كتبت ان حكومة الاقليم اقرت هذا العام نظام العبور في الجامعات، والذي سيشمل الطلبة المشاركين بالامتحانات في الدورين الاول والثاني. ونقلت الصحيفة عن مدير عام الدراسة والتخطيط في وزارة التعليم العالي والبحث العلمي ان هذا القرار سيشمل اكثر من الف طالب ممن رسبوا بدرس واحد في النهائيات واثنين في الفصليات.

ونقلت صحيفة "خبات" اليومية الناطقة بلسان الحزب الديمقراطي الكردستاني عن المسؤول الأميركي الكبير ريتشارد مورنينستار قوله ان اقليم كردستان اذا تمكن من تصدير الغاز، فان هذا سيكون عملاً ايجابياً، وان الولايات المتحدة وتركيا تعتقدان ان اهمية غاز الاقليم تتأتى من كونه سيصدر عبر خط انابيب ناباكو، وهو الخط الذي يلقى دعما كبيرا من الولايات المتحدة لان حلفائها المقربين في اوروبا سيخرجون بذلك من تحت سيطرة روسيا، ويحصلون على مصادر للغاز اكثر استقرارا بحسب المسؤول الاميركي الذي اشار أيضاً الى انه من الضروري ان تحل المشكلة بين اربيل وبغداد وان يتوصلا الى اتفاق من اجل تصدير الغاز عبر الخط الدولي.

صحيفة "كوردستاني نوى" اليومية الصادرة عن الاتحاد الوطني الكردستاني قالت ان مجلس الوزراء العراقي قرر الاحد تأجيل عملية التعداد العام للسكان الى الخامس من كانون اول المقبل. ونقلت الصحيفة عن المتحدث باسم حكومة اقليم كردستان قوله ان حكومته ليست مع تأجيل التعداد وانها تطالب باجرائه في موعده المحدد، مشيرا الى انه لا وجود لاية ضمانات لعدم تأجيل العملية مرة اخرى. واضافت الصحيفة نقلاً عن وزارة التخطيط العراقية ان سبب التأجيل هو ايقاف محافظ الموصل لعملية الاعداد والتدريب لمدة ثلاثة اسابيع، وهو ما اصبح سببا في تخريب برنامج الحكومة وتوقيتات التعداد.
XS
SM
MD
LG