روابط للدخول

صحيفة سعودية: صراع القوائم الفائزة في العراق يتركز على توزيع المناصب


نقلت صحيفة "النهار" اللبنانية خبر نفى مصدر سعودي مسؤول ان تكون المملكة قد أبدت ارتياحها الى التوافق على إبقاء نوري المالكي رئيساً لوزراء العراق لولاية ثانية، مؤكداً المصدر ان السعودية لا تتدخل في الشؤون الداخلية لاية دولة.

وعن الملف نفسه نشرت صحيفة "الشرق الاوسط" السعودية للكاتب سعد عبد الرزاق حسين ان التكهن بما سينتهي اليه حال مشكلة الحكم القائمة في البلاد غير ممكن، فجميع السيناريوهات محتملة بما فيها الحرب الاهلية وتقسيم البلاد، خاصة وان الصراع بين القوائم الفائزة يتركز على توزيع المناصب والمصالح الآنية وليس على المبادئ والبرامج السياسية. لكن الكاتب يشير ايضاً الى ان السيناريو المنطقي يتضمن تقاسم الحكومة بين دولة القانون والعراقية والكرد، وذلك لتمثيلها الجغرافي والاثني والقومي لكل ارجاء العراق. لكن هذا السيناريو ذهب في مهب الريح بعد اصرار دولة القانون على الاستحواذ على منصب رئيس الوزراء للمالكي، على حد قول كاتب المقالة.

في سياق متصل نشرت صحيفة "الدستور" الاردنية ان الصراع يجري ليس فقط من أجل توزيع المناصب، وإنما من أجل الاستئثار، لهذا فالجميع مستعد لتبادل الأدوار، إذا تبدلت الصلاحيات. حتى رئاسة الوزراء يمكن التنازل عنها إذا اصبحت شكلية، شأنها شأن رئاسة الجمهورية. وتذكر الصحيفة ايضاً ان صراع المناصب هذا ليس صراع مكوّنات، وإن حاول البعض الإدعاء بهذا، إذ أنه يجري داخل المكونات وبشكل أشد مما هو حاصل خارجها، مما يؤكد طبيعة هذا الصراع وحقيقته، من كونه صراع أشخاص على نفوذ ومناصب ومصالح ليس إلا.

وتنشر صحيفة "القبس" الكويتية خبراً عن قيام القوات المسلحة العراقية باقامة نقطة سيطرة جديدة تتألف من 20 قوة مسلحة في القسم الشمالي من مخيم أشرف، وبعد اعتراض بعض المقيمين في المخيم، حدثت مصادمات بين الجانبين أدت إلى اصابة 10 من عناصر أشرف تم نقلهم إلى المستشفى.
XS
SM
MD
LG