روابط للدخول

صحيفة بغدادية: بيت السياب في جيكور يتحول الى مكبّ للنفايات!


تواصل الصحف البغدادية رصدها لتطورات المشهد السياسي من خلال عناوينها الرئيسة، ومنها ما قالت "ان موقف المجلس الاعلى قد اهتز" .. فيما لن يتعامل الاكراد مع عراقية بدون علاوي، أو مجلس بدون الحكيم.

ونشرت جريدة "الاتحاد" عموداً جاء فيه ان التهديد بمقاطعة العملية السياسية هو إرث سياسي فاشل في العراق، تورط فيه الشيعة بعد الاحتلال البريطاني وإقامة الدولة العراقية الأولى عام 1921. كما أن مقاطعة إنتخابات المجلس التأسيسي بعد مغادرة بريمر أضرت بالمقاطعين أيضاً. ويضيف الكاتب الى ذلك ان بعض أطراف العراقية تتنازع بشأن مرشحيها للمناصب السيادية، وهي لا تريد علاوي رئيساً للوزراء لتتبوأ مناصب سيادية يحرمهم منها ترؤس علاوي للحكومة.

وعرضت صحيفة "الزمان" في طبعتها البغدادية خبر تهديد مجلس محافظة واسط بالبحث جديّاً في قضية اعلان المحافظة أقليماً، اذا لم تستجب وزارة النفط لمطالبه التي تتلخص بتغيير أو نقل إدارة حقل الأحدب النفطي الذي تعمل فيه احدى الشركات الصينية لتلافي تقاطع الصلاحيات بشأن استثمار حقول النفط وآليات ابرام العقود.

وتنشر جريدة "الصباح" ما قاله أمين عام مجلس الوزراء علي العلاق من ان الحكومة لمست استعداد الجانب الكويتي لحل جميع الملفات العالقة عند تشكيل الحكومة الجديدة، مؤكداً أن ذلك سوف يسهم بالاسراع في اخراج العراق من الفصل السابع. وفي سياق آخر رئيس الجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية في وزارة التخطيط والتعاون الانمائي المهندس سعد عبد الوهاب قد كشف للصباح ان الأمانة العامة لمجلس الوزراء أوعزت بتشكيل لجنة تتولى مسؤولية وضع الضوابط الخاصة باستيراد لعب الاطفال.

وتنشر صحيفة "المدى" مطالبة مثقفين عراقيين وزارة الثقافة بصيانة وحماية بيت الشاعر العربي الكبير بدر شاكر السياب وتحويله إلى متحف يتناسب وسمعة الشاعر وتاريخه. ويشير مثقفون إلى أن بيت السياب تحول إلى مكان لرمي النفايات والأوساخ في قرية جيكور جنوب العراق، الأمر الذي لا يليق باسم أحد أعلام الأدب العربي المعاصر.
XS
SM
MD
LG