روابط للدخول

ندوة في دهوك تناقش مفهوم "التمركز" في المجتمع العراقي


جانب من ندوة "التمركز" في المجتمع العراقي

جانب من ندوة "التمركز" في المجتمع العراقي

على قاعة المركز الثقافي بجامعة دهوك، نظمت مؤسسة "بيت الحكمة" اول ندوة فلسفية حول مفهوم "التمركز"، شارك فيها باحثان من المؤسسة. وتقول مقررة قسم الفلسفة في المؤسسة الدكتورة هديل سعدي ان هذا النشاط الذي يعد الأول من نوعة في دهوك، يأتي ضمن سلسلة من نشاطات مماثلة تقوم بها المؤسسة في عموم العراق من شماله الى جنوبه، لتحقيق هدفها المنشود في تثبيت الهوية العراقية.

الدكتورة هديل أوضحت في حديث لإذاعة العراق الحر إن الندوة تناولت مفهوم التمركز ودلالته في الفكر المعاصر والتي قالت إنها تختلف عن دلالته في الفترات السابقة التي كانت تقوم على إلغاء الآخر، فيما يعني هذا المفهوم في الفكر الحديث التحاور مع الآخر ومحاولة إدراك أفكاره.

ويقول الباحث في قسم الفلسفة في بيت الحكمة مهند عبد الحسين ان اثارة موضوع التمركز بمفهومه المعاصر ينطوي على أهمية كبيرة تكمن في "خلق قاعدة علمية مثقفة تظلل على شرائح المجتمع العراقي في الوقت الحاضر"، مشيرا الى ان المؤسسة تحاول بهذه الندوات اعادة تفعيل دور المثقف العراقي الذي صار دوره مُهمّشاً منذ مجئ النظام البعثي الدكتاتوري.

الباحث في جامعة دهوك عماد الأتروشي الذي حضر جانباً من الندوة قال ان ما تم طرحه في الندوة كان ممتعاً، واشار الى ان الباحثين استطاعا ان يوضِّحا المفهوم الحديث للتمركز، والذي لا يعني الإنغلاق عن الآخر والتقوقع في الذات، وانما يتمثل في اخذ ايجابيات الآخر مع الحفاظ على التقاليد الموروثة.

يذكر ان مؤسسة بيت الحكمة تأسست في عام 1995 وتعرضّت للسلب والنهب والحرق في عام 2003، لكنها استأنفت نشاطاتها مرة اخرى، و وتحاول المؤسسة التي تتألف من ثمانية اقسام علمية، إحياء دور بيت الحكمة العباسي الذي تأسس في عام 800 ميلادي.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG