روابط للدخول

اختارت وزارة الثقافة اسم زرياب عنوانا لاول مهرجان موسيقي عالمي ينظم في بغداد منذ العام 2003 بمشاركة فرق موسيقية محلية وعربية وعالمية.

وسيكون مهرجان زرياب للموسيقى افتتاحية لسلسلة من المهرجانات الفنية والادبية العالمية، التي تسعى الحكومة من خلالها استعادة دور بغداد الثقافي على الصعيدين العربي والدولي، كما اشار المدير العام لدائرة الفنون الموسيقية، رئيس اللجنة التحضيرية للمهرجان الفنان حسن الشكرجي.

وقال الشكرجي في حديثه لاذاعة العراق الحر ان المهرجان سيشهد مشاركات مهمة من جميع انحاء العالم.

يذكر ان الدورة الاولى لمهرجان زرياب عقدت في مدينة اربيل عام 2007 ولاقت نجاحا فنيا وجماهيريا واضحا.

واوضح مستشار اللجنة التحضيرية للمهرجان الناقد الموسيقي عادل الهاشمي ان الدورة الجديدة للمهرجان هي مدخل مناسب لمعالجة عيوب الواقع الموسيقي العراقي.

واضاف الهاشمي في تصريحه لاذاعة العراق الحر ان ادارة المهرجان تريد ان تجعل منه رسالة الى العالم مفادها ان بغداد رغم كل ما حدث ويحدث ماتزال منبرا للفن والثقافة.

وسيعقد على هامش المهرجان الذي سيبدأ يوم الاثنين السابع والعشرين من ايلول الجاري وسيستمر خمسة ايام مؤتمر علمي يشارك فيه عدد من الباحثين في شؤون الموسيقى والغناء كما صرح بذلك رئيس لجنة البحوث في المهرجان الدكتور هيثم شعوبي.
XS
SM
MD
LG