روابط للدخول

اطلقت بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق "يونامي" من قلعة اربيل الاثرية رسالتها للسلام بحضور رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني وكريستين مكناب نائبة الممثل الخاص للأمين العام في العراق.

وفي كلمة القتها كريستين مكناب خلال الاحتفالية التي اقيمت الثلاثاء بمناسبة يوم السلام العالمي، شددت على ضرورة تعزيز "السلام الذي يجلب التطور والإزدهار والرفاهية" وأضافت”أن وجود الإختلاف والتنوع بين المجتمعات والثقافات لا يمنعها من إحتضان عدة قواسم مشتركة، وهذا أمر أساسي تروج له الأمم المتحدة في جل أنشطتها الإنمائية"

وقالت مكناب أن "السلام هو أعظم هبة نقدمها لأطفالنا"مؤكدة أهميته في"بناء مستقبل نصبو فيه إلى إيجاد قواسم مشتركة وتحتل فيه المصلحة العامة أهمية تسمو فوق الإختلافات الفردية".

وبعد إلقاء تلك الكلمات أُطلقت حمائم بيضاء - وهي رمز عالمي للسلام، وتم إختتام فعاليات اليوم العالمي للسلام برقصة تقليدية على أنغام الموسيقى أداها شباب أعضاء في مركز راجان للشباب ومركز أسوده الثقافي في أربيل، وقدم فريق إنشاد من وحدة الحرس الفيجيين التابعة لبعثة الأمم المتحدة مجموعة من أغاني السلام.

رئيس اقليم كردستان العراق مسعود بارزاني اشاد في كلمته بهذه المناسبة الى اهمية اختيار الامم المتحدة مدينة اربيل لاطلاق حملتها في يوم السلام العالمي، مؤكدا ان التجارب اثبتت ان لاحلول للمشاكل بدون السلام وقال: تجربتنا والتاريخ شاهد على ذلك، ان أي مشكلة لا يمكن معالجتها إلاّ بالسلام وحتى ان وجد الحل بالحرب والقوة فانها وقتية وستظهر المشاكل مرة اخرى ولكن اية مشكلة ان عالجت بالطرق السلمية فانها ستستمر وستنجح.

نوزاد هادي محافظ اربيل قال في حديثه مع اذاعة العراق الحر ان اختيار اربيل من قبل بعثة الامم المتحدة لمساعدة العراق لاطلاق حملتها دليل على ان مكونات الشعب العراقي جميعا يعيشون في هذه المدينة بامان وسلام.
XS
SM
MD
LG