روابط للدخول

السفير الأميركي: الموصل تشهد تطوّراً ملحوظاً في مجمل أوضاعها


محافظ نينوى أثيل النجيفي (يسار) والسفير الأميركي جيمس جيفري يتحدثان في مؤتمر صحفي في الموصل

محافظ نينوى أثيل النجيفي (يسار) والسفير الأميركي جيمس جيفري يتحدثان في مؤتمر صحفي في الموصل

قال السفير الاميركي في العراق جيمس جيفري ان مدينة الموصل تشهد تطوّراً ملحوظاً في مجمل أوضاعها ، وبخاصةٍ في مجال ترسيخ الامن وتنفيذ مشاريع الاعمار والخدمات.

ولفت السفير جيفري في مؤتمر صحفي عقده في الموصل الاثنين، ان الهدف من زيارته يتمثّل في الاطلاع على اوضاع محافظة نينوى وعمل القوات الأميركية وفريق الاعمار فيها.

وأكد جيفري ان فريق الاعمار الأميركي سيستمر بتقديم خدماته في نينوى حتى بعد انسحاب القوات الاميركية نهاية عام 2011. واشار الى انه تداول مع المحافظ تطوير المجالات الاقتصادية في المحافظة التي قال انها تشهد تقدماً كبيراً منذ خمس سنوات.

من جهته بيّن محافظ نينوى اثيل النجيفي للسفير الاميركي ان المساعدات التي يقدمها فريق الاعمار الاميركي قياسا بما تنتظره المحافظة، مشيراً الى ان ذلك ربما يعود الى وضع الموصل الامني.

واشار السفير الاميركي في العراق الى امكانية اقرار امن محافظة نينوى بالكامل، والبدء بتنفيذ مختلف مشاريع البناء والاعمار مستقبلا فيها، وأضاف:
"محافظة نينوى ستكون امنة ربما اكثر من بقية المحافظات الاخرى، وهي تمتلك بنى تحتية كبيرة، فهناك مطار دولي، وخطوط سكة حديد، ونهر، واتصالات سريعة وغير ذلك، وان فريق الاعمار سيستمر بدعمه للاعمار وللقوات الامنية فيها".

وعدّد السفير جيفري بعض ما حققه فريق الاعمار الاميركي في محافظة نينوى، وقال:
"القوات الاميركية في المحافظة ساعدت في مجالات عديدة بالمحافظة، منها خدمية في مجالات الماء والمجاري وتبليط الشوارع وغيرها، ونحن نتطلع الى تطور اكثر في علاقاتنا بنينوى وخاصة في قطاع التجارة والاقتصاد".

يشار الى ان زيارات عديدة تشهدها مدينة الموصل مؤخرا لسفراء ودبلوماسيين اجانب، ويرى مراقبون ان هذا الباب من شأنه أن يفضي الى حدوث تطورات ايجابية في عموم المجالات بالمحافظة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG