روابط للدخول

الشهرستاني يعلن إستعداد العراق للمساهمة في تغدية الطلب العالمي على النفط


اعلنت وزارة النفط استعداد العراق للمساهمة في تغذية الطلب العالمي على النفط الخام بعشرة ملايين برميل يوميا بعد ستة أعوام. وقال وزير النفط حسين الشهرستاني خلال كلمة القاها في احتفال اقامته الوزارة بمناسبة مرور 50 عاماً على تأسيس منظمة (أوبك)، ان انتاج العراق من النفط الخام سيبلغ بعد ست سنوات نحو 12 مليون برميل يوميا، وأكد ان الاقتصاد العالمي استهلك عام 2009 اكثر من 83 مليون برميل من النفط الخام، مشيراً الى حاجة العالم للنفط العراقي ستزداد تدريجيا مع هذا الاستهلاك.

واضاف الشهرستاني ان العراق يفخر بكونه مؤسساً لمنظمة أوبك، كما يفخر بعد مرور 50 عاما بمبادرته بفتح عهد جديد في الصناعة النفطية تمثلت باستثمار عدد من كبريات الشركات النفطية العالمية لمجموعة من الحقول النفطية العراقية.

وكانت أوبك التي تضم في عضويتها في الوقت الحالي 12 دولة، تأسست في بغداد عام 1960 من قبل كل من العراق والسعودية والكويت وإيران وفنزويلا.

ويعد العراق، منذ تسعينات القرن الماضي وحتى الان، العضو الوحيد في أوبك المستثنى من حصص الصادرات النفطية بسبب انتاجه المتدني من النفط الخام الذي لا يتناسب مع احتياطياته.

من جهته قال محافظ العراق في منظمة اوبك فلاح العامري خلال كلمة القاها في الاحتفال ان العراق سيعمل على الحفاظ على اسعار النفط العالمية من خلال المنظمة التي توفر 40% من حاجة العالم للنفط، لافتا الى ان استراتيجية اوبك المستقبلية تتوخى تحقيق التوازن في السوق العالمية.

واضاف العامري ان العراق سيعمل خلال السنوات المقبلة على زيادة صادراته باتجاه سوق اسيا لتعظيم ايراداته مع الاحتفاظ بتجهيز بقية الاسواق بالنفط العراقي والسعي لزيادة الكميات المصدرة اليها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG