روابط للدخول

توقّعات بإلتئام مجلس النواب الأسبوع المقبل


اثر المطالب النيابية الموجهة الى رئيس مجلس النواب الاكبر سنا فؤاد معصوم والداعية الى عقد جلسة واختيار رئيس دائم للمجلس، رجّح عضو التحالف الكردستاني محسن السعدون ان يشهد الاسبوع المقبل بداية لعمل البرلمان عن طريق انهاء الجلسة المفتوحة بتحديد اول جلسة، ومن ثم البدء بتشكيل اللجان لياخذ البرلمان دورة التشريعي والرقابي بعد فترة من التعطيل.

وقال السعدون إن عدم حصول توافقات على المناصب الرئاسية الثلاث، وتحديداً منصب رئاسة الوزراء من قبل الكتل الفائزة، أدى إلى تأخير انعقاد جلسة البرلمان.

ويرى عضو الائتلاف الوطني العراقي وائل عبد اللطيف ان الدعوات الرامية الى انهاء الجلسة المفتوحة وعقد جلسة برلمانية لاختيار الرئيس، ووضع الاليات التشريعية، لا تمثل مطلباً، بل واجباً دستورياً، وبخاصة بعد مرور شهرين على انعقاد الجلسة الاولى، الأمر الذي عدّه عبد اللطيف مخالفة لاحكام الدستور وقواعد الانتخابات.

وإستبعد عضو ائتلاف دولة القانون عزت الشابندر وجود اي امكانية لتحديد يوم لانعقاد جلسة البرلمان قبل الاتفاق على مرشح رئاسة الوزراء، الذي إعتبره مدخلاً لمحطة الاتفاق على منصبي رئاسة الجمهورية ومجلس النواب .

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG