روابط للدخول

مزيد من الطلاب المسيحيين والايزديين يلتحقون بجامعات كوردستان


انتقل بضع الوف من الطلاب الأيزيديين والمسيحيين في مناطق سنجار وشيخان وتلكيف والحمدانية للدراسة في جامعات اقليم كوردستان خوفا من ان تطالهم الأعمال الأرهابية.

رشيد ميرزا مسؤول اللجنة المكلفة بنقل الطلاب من الجامعات العراقية إلى جامعات اقليم كوردستان، اوضح في حديثه لأذاعة العراق الحر ان اللجنة وافقت خلال الأعوام الماضية على نقل 3 آلآف طالب من الجامعات العراقية إلى جامعات اقليم كوردستان.

واضاف "القد انتهينا حاليا من عملية نقل 450 طالبا كانوا قد تقدموا للقبول في كليات ومعاهد الأقليم وستظهر نتائج قبولهم وأسمائهم بعد عيد الفطر مباشرة ".

ميرزا اشار إلى ان هنالك 700 طلب آخر تقدم به طلاب انهوا دراستهم الأعدادية للعام الدراسي 2009-2010 في محافظة الموصل ويرغبون بالدراسة في جامعات اقليم كوردستان، موضحا ان هنالك نوعين من الصعوبات التي تواجه الطلاب الأيزديين والمسيحيين وهما اختلافهم الديني والقومي، والذي يجعلهم أهدافا للأعمال الأرهابية التي تنفذها جماعات متطرفة.

درمان سليمان طالب ايزيدي تحدث لاذاعة العراق الحر عن ابرز الصعوبات التي تواجه الطلبة الايزيديين "نحن نعاني من التمييز الديني من قبل أفراد ينتمون الى جماعات إسلامية متطرفة. وقد اضررنا في احيان كثيرة الى عدم التصريح بقوميتنا وديننا مخافة ان نتعرض للقتل".

وطالب درمان حكومة اقليم كوردستان بقبول الطلبة المسيحيين والايزيديين على أساس نقلهم الى كليات موازية لكلياتهم وتخصصاتهم التي نقلوا منها وليس الى كليات أدنى من كلياتهم، موضحا ان الأمن والأستقرار الذي تنعم به مدن الإقليم هما الدافع الأول وراء الانتقال للدراسة في جامعات إقليم كوردستان .
XS
SM
MD
LG