روابط للدخول

بلير يواجه تظاهرة احتجاج في دبلن


ألقى متظاهرون مناهضون للحرب في العراق ألقوا البيض والأحذية وقناني المياه على رئيس الوزراء البريطاني السابق توني بلير السبت في دبلن عاصمة ايرلندا الشمالية عندما حضر للتوقيع على كتاب مذكراته. وأفيد بأن بلير لم يُصب بأذى. نحو 200 من مناهضي حرب العراق تجمعوا أمام إحدى المكتبات حيث جرى حفل التوقيع، مطلقين شعارات منددة بقرار بلير في 2003 دخول الحرب.
الشرطة فرضت طوقاً أمنياً على المتظاهرين واعتقلت أقل من عشرةٍ منهم، بحسب ما أفادت فرانس برس. وقال المناهض للحرب ريتشارد بويد-باريت للصحافيين:
"نحن هنا لإعطاءِ صوتٍ لضحايا سياسات بلير وحروبِه. العدد الذي لا يحصى، وعشرات الآلاف من العراقيين والأفغان الذين لقوا حتفهم بسبب الحروب التي شنّها والأكاذيب التي قالها للعالم. والواقع أن الشعب الفلسطيني الذي تستمرُ معاناتُه على أيدي إسرائيل حيث توني بلير كمبعوثٍ للشرق الأوسط لا يفعل شيئاً لكبح جماح إسرائيل أو معاقبتها. بَل أنه، في واقع الأمر، يمنحُ إسرائيل غطاءً عن أفعالها."
XS
SM
MD
LG