روابط للدخول

يستعد برلمان اقليم كردستان العراق لبدء دورته الجديدة بعد عطلة صيفية استمرت شهرين تخللها نشاط عدد من الجان البرلمانية لإعداد جملة من مشاريع القوانين لطرحها على النواب فور التئام جلستهم التي من المنتظر ان تعقد خلال الأيام القليلة المقبلة.

المستشار الإعلامي لرئيس برلمان الاقليم طارق جوهر اشار في حديثه لاذاعة العراق الحر الى ان اللجان البرلمانية اعدت حزمة من مشاريع القوانين المطلوب مناقشتها يصل عددها الى 16 مشروعا، اهمها قانون هيئة النزاهة، وقانون المفوضية العليا لانتخابات الاقليم، وقانون تنظيم التظاهرات، وقانون تنظيم عمل الجامعات الاهلية والخاصة، وقانون مكافحة العنف الاسري، وقوانين تتعلق بعمل منظمات المجتمع المدني، والاهتمام بذوي الاحتياجات الخاصة، وقانون دعم الشباب وزواجهم، وقانون الحصول على المعلومات.

وتستعد القوى المعارضة في البرلمان الى طرح مجموعة مشاريع لمناقشتها خلال الدورة الجديدة، كما قال رئيس كتلة التغيير في برلمان كردستان عدنان عثمان في حديثه لاذاعة العراق الحر، مشيرا الى رغبة كتلته بمناقشة السياسة النفطية للإقليم وخصوصا ما يتعلق بتصدير النفط الى بعض دول الجوار التي اثارت مؤخرا جدلا واسعا.

وذكر المستشار الاعلامي لرئاسة برلمان كردستان طارق جوهر ان اجتماعين موسعين عقدا خلال الفترة الاخيرة أولهما بين وزير الموارد الطبيعية آشتي هورامي واللجان البرلمانية ثم جلسة بين رئيس الحكومة برهم صالح وعدد من الوزراء ورئاسة البرلمان ورؤساء الكتل البرلمانية نجم عنها التوصل الى نتيجة ان السياسة النفطية في الاقليم بخير وان كانت هناك حاجة لمزيد من الاستفسارات حول هذا الملف يمكن مناقشتها خلال الدورة الجديدة للبرلمان.

ويرى مراقبون ان انتظام عمل برلمان اقليم كردستان بوجود معارضة فاعلة داخله مؤشرُ على انتظام الأداء، إذ لم تؤثر عليه أزمة تشكيل الحكومة العراقية،وتعثر أجتماعات مجلس النواب العراقي.

المزيد في الملف الصوتي الذي شارك في اعداده من اربيل الزميل عبد الحميد زيباري
XS
SM
MD
LG