روابط للدخول

علاوي: أخبرت الأميركيين بعدم الحاجة للإسراع بتشكيل الحكومة


علاوي يتحدث للصحفيين

علاوي يتحدث للصحفيين

هدد رئيس إئتلاف العراقية إياد علاوي بالانسحاب من العملية السياسية إذا ما حرمت قائمته من حق تشكيل الحكومة، وحجب عنها منصب رئاسة الوزراء، كما حذر علاوي ايضا من إحتمالية تدهور الاوضاع الامنية اذا لم تتخذ اجراءات حقيقية لمعالجة هذا الملف.

ونفى علاوي خلال لقائه مجموعة من الصحفيين الخميس الأنباء التي تناقلتها وسائل أعلام حول وجود خلافات وانقسامات داخل إئتلافه، وقال ان جميع الكيانات المنضوية تحت لواء "العراقية" متمسكة بتسميته كمرشح لرئاسة الحكومة المقبلة.

وفي معرض رده على سؤال لاذاعة العراق الحر حول المآل الذي آلت إليه المفاوضات لتشكيل الحكومة وما اذا كانت الضغوط الاميركية ستفضي الى الاسراع في هذا الامر،أكد علاوي انه اخبر الاميركيين بعدم الحاجة للاسراع، وان الحديث يجري الان حول خارطة طريق لمستقبل العملية السياسية والشراكة الوطنية قبل الالتفات لتشكيل الحكومة.. ولفت الى خطورة تجاوز هذه الاسس في ظل انسحاب ناجز للقوات الاميركية، وان تشكيل الحكومة على وجه السرعة قد يؤدي الى إثارة الفوضى في البلاد، وهو امر وصفه بـ"الخطير" بغياب الجانب العسكري الاميركي.

وحذر علاوي من تفاقم الاوضاع الامنية في البلاد اذا لم تتخذ اجراءات جدية، منها اجراء مصالحة حقيقية، وقيام دولة ذات اقتصاد قوي، فضلا عن سياسة خارجية ناجحة، وبخاصة مع دول الجوار، وأشار الى ان هذا كله يبنى على اجهزة امنية كفوءة تبتعد عما وصفه بـ"الجهوية الطائفية".

وفي الوقت الذي يجري الحديث عن إقتراب اطراف التحالف الوطني من اعلان مرشحه لرئاسة الوزراء، أكد رئيس إئتلاف العراقية تمسك القائمة بحقها في تشكيل الحكومة، منوهاً بشكل ضمني الى احتمالية انسحابها من العملية السياسية اذا سحب هذا الحق منها.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG