روابط للدخول

وزارة النقل تنوي تأسيس شركات طيران عديدة وفق نظام القطاع المختلط


أعلنت وزارة النقل العراقية عن نيتها تأسيس عدة شركات طيران تعمل جنبا إلى جانب مع شركة الخطوط الجوية العراقية التي لايزال مصيرها غير معروف بعد حلها بقرار من الحكومة العراقية.

وقال وزير النقل عامر عبد الجبار ان تأسيس تلك الشركات سيكون وفق نظام القطاع المختلط بحيث تمتلك الوزارة جزءا من اسمهما فيما يحق للشركات العالمية والمواطنين على حد سواء شراء الجزء المتبقي من تلك الأسهم، متوقعا ان يشهد مطلع العام المقبل بدأ عمل تلك الشركات وذلك بعد الانتهاء من وضع الضوابط الخاصة بعملها.

وكان مجلس الوزراء العراقي قرر في أيار الماضي حل شركة الخطوط الجوية العراقية وعرضها للبيع إلى شركات أهلية بعد قيام الكويت برفع دعاوى قضائية ضد الشركة في عدد من دول العالم ومطالباتها بتسديد نحو مليار ومئتي مليون دولار كتعويضات عن غزو النظام العراقي للسابق للكويت.

وفي هذا الإطار يبين عامر عبد الجبار في حديث لإذاعة العراق الحر ان تأسيس أكثر من شركة طيران في العراق سيسهم في تطوير قطاع النقل الجوي الذي كان معتمدا في السابق على شركة واحدة فقط هي الخطوط الجوية العراقية.

والى جانب تأسيس شركات طيران مختلطة فان وزارة النقل العراقية تعتزم أيضا تأسيس شركات مشابهة في مجالي تقديم الخدمات الأرضية والغذائية داخل المطارات العراقية بحسب عبد الجبار الذي أشار إلى ان هذه الأمر سيسهم في تحسين نوعية الخدمات المقدمة للمسافرين في اغلب المطارات في العراق التي تعاني من سوء الخدمات المقدمة فيها.

ويؤكد وزير النقل العراقي ان التوجه الجديد للوزارة سيسهم في استقطاب شركات عالمية معروفة للاستثمار في مجال الطيران في العراق والإشراف على إدارة شركات القطاع المختلط في البلاد.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG