روابط للدخول

كربلاء تعدّل خططها الأمنية ومواطنوها قلقون من تصاعد أعمال العنف


قالت شرطة كربلاء إنها أجرت تعديلاً على خططها الامنية بما يتلاءم وطبيعة التحديات الأمنية التي تشهدها البلاد.
وذكر الناطق الإعلامي باسم شرطة كربلاء الرائد علاء الغانمي في حديث لإذاعة العراق الحر ان لدى الأجهزة الأمنية معلومات كاملة عن تحركات الجماعة التي تقف وراء التفجيرات الأخيرة في المدينة، لكنها لن تعلن عنها توخياً لسرية التحقيقات والإعلان عنها حين إكمالها من أجل ألا يفلت الجناة،

ويبدي كربلائيون تحدثت إليهم إذاعة العراق الحر عن خشيتهم من تكرار التفجيرات في كربلاء، بعد ان استهدفت سيارة مفخخة الاربعاء الماضي مركزاً للشرطة في حي النصر جنوب غرب المدينة، مشيرين الى أن خلافات الكتل السياسية من أهم أسباب القلق الأمني واضطراب الأوضاع من وقت لآخر، وبيّن عدد منهم إن لبعض الكتل السياسية ارتباطات بالخارج، فيما اتهم بعضهم كتلاً سياسية بإضعاف كتل أخرى من خلال العنف.

الأجهزة الأمنية في كربلاء تحاول من جهتها طمأنة المواطنين، بالرغم من حصول عدد من الخروق الأمنية خلال الفترة الماضية، ويقول الناطق باسم قيادة شرطة كربلاء إن الجماعات المسلحة لم تتمكن من الوصول الى اهداف في وسط المدينة واقتصرت عملياتها على أطرافها.
ويقول المتحدث باسم التيار الصدري صلاح العبيدي في حديث لإذاعة العراق الحر خلال زيارته لكربلاء إن الخلافات السياسية تترك آثاراً سلبية على الأوضاع الأمنية.

يشار الى ان كربلاء ومحافظات عراقية أخرى شهدت الأربعاء الماضي تفجيرات استهدفت مراكز للشرطة ومباني حكومية راح ضحيتها نحو 300 شخص، بينهم عشرات القتلى.

مزيد من التفاصبل فب الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG