روابط للدخول

محلل عسكري: الجيش العراقي لم يستفد جيداً من التدريب الأميركي


يقول عراقيون ان الرئيس الاميركي باراك اوباما اوفى بتعهداته التي قطعها أمام امام الشعب الاميركي بالانسحاب من العراق، وانه بدأ ينفذ ما وعد به وسحب معظم قواته ولم يبق سوى 50 الف جندي لاغراض التدريب والاسناد.

ويرى مواطنون تحدثت إليهم إذاعة العراق الحر ان الرئيس اوباما لم يلتزم مع العراقيين، فترك الجماعات المسلحة تصول وتجول على ارض العراق، واعتبروا ان الديمقراطية هي الشيء الوحيد الذي جاء بها الاميركيون، وضمّنوا في أحاديثهم الحاجة لبقاء القوات الأميركية مدة اطول في العراق لحين توفير الامن والاستقرار.

ويقول المواطن شاكر فالح ان لدى القوات الاميركية قصوراً كبيراً في مجال الملف الامني العراقي، ويشير الى ان الساحة العراقية ما زالت تشهد نشاطا ملحوظا لعناصر القاعدة والجماعات المسلحة الاخرى، فضلاً عن عدم جاهزية القوات الامنية العراقية، وعدم تلقّيها التدريب الكافي من قبل الجيش الاميركي.

من جهته يرى المحلل العسكري توفيق الياسري ان الرئيس اوباما قدّم وعوداً لشعبه فقط، ولم يوعد العراقيين بشيء، واشار الياسري الى عدد من البرامج المعطلة، والوضع الامني المتردي الذي ترافق مع الانسحاب الاميركي .
وقال الياسري ان الجيش الاميركي ساعد على تدريب القادة العراقيين بمستوى عالٍ، في حين ظل الجيش العراقي بدرجتيه الوسطى والدنيا، ولم يتطور ولم يستفد جيداً من التدريبات التي قدمتها القوات الاميركية له.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG