روابط للدخول

صحيفة بغدادية: استمارة الكترونية للقبول في الجامعات العراقية


مفاوضات الكتل السياسية ما تزال تشهد مداً وجزراً في الساحة العراقية، اذ نقرأ في صحيفة "الدستور" ان مصادر مقربة من القائمة العراقية، قد كشفت للصحيفة عن قيام وفد من دولة القانون بزيارة الاردن، للقاء شخصيات مقربة وفاعلة في القائمة العراقية مقيمة في عمان، ولها تأثير على بعض مكونات القائمة.وقام الوفد بتقديم عروض ومناصب مغرية لهم، منهم صالح المطلك، ما أثار إستغراب القائمة العراقية.

وتستمر الصحيفة بان العروض شملت منح رئاسة الجمهورية ورئاسة مجلس النواب وتنازلات في الملف الأمني، وإطلاق سراح بعض المعتقلين، وتبرئة جمال الكربولي المتهم بقضايا الإرهاب، وكل ذلك مقابل انشقاق 74 نائب من القائمة العراقية.

هذا واضافت الصحيفة، نقلاً عن المصدر، بأن خلافاً كبيراً قد نشب بين رئيس القائمة اياد علاوي وصالح المطلك بسبب موافقته واستقباله وفد دولة القانون والموافقة على شروطهم وطبعاً بحسب الصحيفة.

وفي صفحة الرأي من جريدة "العالم" يقول ناصر الحجاج إن الموظف الجديد يُعطى فرصة ثلاثة أشهر لتثبيت نفسه في وظيفته، وتأكيد قدرته على إنجاز عمله، أي أن للمؤسسة الحق في عدم قبول المدرس، أو المهندس، أو أي عامل خلال الأشهر الثلاثة الاولى إذا رأت أنه غير كفوء في أداء المهام المناطة به.

ويكمل الكاتب بان نصف سنة مر على الانتخابات، والموظفون الذين انتدبهم الشعب للعمل في وظيفة "برلماني" لم يقدموا شيئاً، ولم ينتخبوا "رئيساً للجمهورية"، ومن ثم لم يكلف رئيس الجمهورية من يراه مناسباً "لرئاسة الوزراء" وبالتالي لا وجود لكابينة وزارية.

وهنا يشير الحجاج الى ان المؤسسة التي تم انتداب كادر برلماني جديد ليديرها ما يجب ان تفعله بحق هؤلاء الموظفين الذين لا يحضرون للدوام، أو لا يقدمون شيئا للمؤسسة الإدارية، سوى أن تطردهم من العمل، وتسلمهم كتاب الصرف من الخدمة، وكما ورد في صحيفة "العالم".

وبعيداً عن السياسة نشرت جريدة "الصباح الجديد" ما صرح به وزير التعليم العالي عبد ذياب العجيلي في حوار مع الصحيفة من ان الوزارة استحدثت آلية الدليل الالكتروني للقبول في المعاهد وللجامعات عبر فتح بوابة القبول عن طريق الاستمارة الالكترونية في موقع الوزارة على الانترنت، كما ان دليل الطالب سيكون مهيئاً للتوزيع خلال الايام المقبلة، على حد قول الوزير.
XS
SM
MD
LG