روابط للدخول

صحيفة بغدادية: عصابات متخصصة بترويج العملة المزورة في أسواق الجملة


نشرت صحيفة "العالم" ورقتي عمل تقع في 10 صفحات، بتأريخ الـ19 من الشهر الجاري، تقدم بها ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي، الى القائمة العراقية ضمن محادثات تشكيل الحكومة. وتقول الصحيفة إن الوثيقة تضمنت ردوداً تفصيلية بخط اياد علاوي، كانت عبارة عن 20 اعتراضاً تشمل معظم البنود. اما الموضوع المثير في وثيقة دولة القانون (كما تقول الصحيفة)، فهو طريقة اياد علاوي في التعليق على مقترحات المالكي، وما تكشفه من خلاف عميق بين الجانبين. اذ تعد هذه الاوراق وردود علاوي عليها، احدث مؤشر على فشل مساعي التقريب بين اكبر كتلتين فائزتين في الانتخابات.

ونقلت صحيفة "المدى" عن عدد من المتخصصين خشيتهم من أن تتأثر أسواق الجملة بصورة عامة جراء ظاهرة العملة المزورة، خاصة في الآونة الأخيرة. اذ كشفت مصادر مطلعة للصحيفة عن وجود عصابات متخصصة بترويج العملة المزورة في أسواق الجملة، مقابل مبلغ من المال يكون على شكل نسبة من قيمة التصريف، اي أن ما قيمته 100 ألف دينار هو ثمن تصريف مبلغ مليون دينار مزور في الأسواق، بغض النظر عن كيفية التصرف بها. وانتقدت المصادر ايضاً الإجراءات الأمنية المتبعة لمطاردة عصابات تصريف العملة المزورة، ذلك ان هناك قصور في العمل الاستخباري للكشف عن الأشخاص الذين يقومون بترويج العملات المزورة مقابل شراء بضائع متنوعة وبمبالغ كبيرة.

وتناولت الطبعة البغدادية من صحيفة "الزمان" موضوعاً حول تذمر اصحاب مطاعم وموطنين من تصرف محافظ بغداد بحبسهم وفرض كفالة مالية تصل الى مليوني دينار عقوبة على فتح مطاعمهم وافطارهم خلال شهر رمضان. ليقولوا للصحيفة إن المحافظة ركزت على الافطار العلني اكثر من اهتمامها بالخدمات التي يجب ان توَفر كالماء لصالح للشرب وازالة النفايات والقضاء على ظاهرة طفو المياه الآسنة في اغلب اقضية ونواحي بغداد.
XS
SM
MD
LG